البحرية الأمريكية تكشف عن السلاح المستخدم في هجمات خليج عمان

البحرية الأمريكية تكشف عن السلاح المستخدم في هجمات خليج عمان

أكدت البحرية الأمريكية أمس الثلاثاء، أن الانفجار الذي وقع في ناقلة النفط “كوكورا كريسوس” في خليج عمان ناجم عن لغم ممغنط، مشيرة إلى أن خصائص الانفجار تتلائم مع الصور التي نشرتها وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، نافية أن يكون سبب الانفجار ناتج عن نسف باستخدام طوربيدات. وقال مسؤول في البحرية الأمريكية تحدث شريطة عدم الكشف عن …




آثار الهجوم على ناقلة النفط في خليج عمان (أرشيف)


أكدت البحرية الأمريكية أمس الثلاثاء، أن الانفجار الذي وقع في ناقلة النفط “كوكورا كريسوس” في خليج عمان ناجم عن لغم ممغنط، مشيرة إلى أن خصائص الانفجار تتلائم مع الصور التي نشرتها وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، نافية أن يكون سبب الانفجار ناتج عن نسف باستخدام طوربيدات.

وقال مسؤول في البحرية الأمريكية تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته: “من منظوري كمتخصص في التخلص من الذخائر المتفجرة، أود أن أقول أن الانفجار لم يتنج عن طوربيدات لأنها مصممة للضرب تحت الماء، وأما الثقب الذي نراه فهو يوجد فوق خط المياه”، وفقاً لشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية.

وأوضح مسؤول آخر بالبحرية الأمريكية، أن ملف الهجوم أظهر أن النية لم تكن بإغراق الناقلة (كوكورا)، وأضاف أن “للحصول على تسرب للمياه، يجب أن تتواجد حفرة أسفل الخط المائي التي إن وجدت سيكون ذلك بمثابة إشارة إلى أن المهاجمين كانوا يتطلعون إلى غرق السفينة، ولكن نلحظ أن المكان الذي تم اختياره لتثبيت الألغام على جسم الناقلة يقع فوق خط المياه وهو دليل على أن الهدف لم يكن إغراق ناقلتي النفط”.

يشار إلى أن مسؤولاً دفاعياً أمريكياًَ، ذكر يوم 13 يونيو(حزيران) الجاري، أن طاقم السفينة “يو أس أس بينبريدج” شاهدوا لغماً ممغنطاً غير منفجر على جانب إحدى الناقلتين، موضحاً أن هذا النوع من الألغام يرتبط مغناطيسياً بجسم السفينة ويؤقّت للانفجار في والقت محدد.

وأضاف أن هذا النوع من الألغام هو نفسه المستخدم في الهجمات على ناقلات النفط في المياه الإقليمية قبالة سواحل الإمارات في 12 مايو(أيار) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً