«التوطين»: إنجاز 800 ألف معاملة للعمالة المساعدة دون طلب «هوية» الكفيل

«التوطين»: إنجاز 800 ألف معاملة للعمالة المساعدة دون طلب «هوية» الكفيل

«التوطين» لا تشترط حضور صاحب العمل لإنجاز معاملات تتطلب تقديم الهوية. أرشيفية كشفت إحصائية رسمية أن وزارة الموارد البشرية والتوطين أنجزت 800 ألف معاملة وخدمة في قطاع العمالة المساعدة، خلال العام الماضي، من دون طلب إبراز بطاقة الهوية الأصلية لصاحب العمل، موضحة أن موظفيها يستعيضون عن طلب أصل الهوية، برسالة موقعة من صاحب العمل، يقدمها…

صاحب المنشأة يلتزم بتقديم أصل بطاقته في حالة تحديث بياناته



«التوطين» لا تشترط حضور صاحب العمل لإنجاز معاملات تتطلب تقديم الهوية.

أرشيفية

كشفت إحصائية رسمية أن وزارة الموارد البشرية والتوطين أنجزت 800 ألف معاملة وخدمة في قطاع العمالة المساعدة، خلال العام الماضي، من دون طلب إبراز بطاقة الهوية الأصلية لصاحب العمل، موضحة أن موظفيها يستعيضون عن طلب أصل الهوية، برسالة موقعة من صاحب العمل، يقدمها مندوب عنه، فيما يلتزم صاحب العمل بتقديم بطاقة هويته الأصلية لموظفي الوزارة عند الحاجة إلى تحديث بياناته الشخصية، حتى يكون ملف المنشأة مستوفياً المعلومات المطلوبة كافة، منوهاً بأن هذا الإجراء يتم خلال فترات متباعدة.

وأفادت الوزارة بأن النظم القانونية في الدولة تقتضي الاعتماد على بطاقة الهوية في إنجاز بعض المعاملات الحكومية، طبقاً للقانون الاتحادي رقم (9) لسنة 2006، في شأن نظام السجل السكاني وبطاقة الهوية، مؤكدة أن بعض المعاملات التي تنجزها الوزارة محاطة بقدر من الضمانات الواجب الحصول عليها من طالبي الخدمة، وفقاً للنظام القانوني، والتي يأتي في مقدمتها ضرورة الاطلاع على أصل بطاقة هوية طالبي المعاملة.

وأشارت الوزارة في تقرير حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، إلى أنه من أهم هذه المعاملات ما يتعلق بتحديث البيانات الشخصية لأصحاب المنشآت عند انتهاء صلاحية تلك البيانات، حتى يكون ملف المنشأة مستوفياً كل المعلومات المطلوبة، وحتى تكون البيانات محدثة وفقاً للأوضاع الحقيقية لأصحاب العمل.

ولفتت إلى أن صلاحية بيانات أصحاب العمل في ملفاتهم لدى الوزارة، تنتهي على فترات متباعدة، وبالتالي فلن يتم طلب بطاقات الهوية عند إنجاز المعاملات، إلا خلال تلك الفترات المتباعدة، مشددة على أنه طالما كان تحديث بيانات العميل مطلوباً، فلن يُعتدّ إلا بأصل بطاقة هويته لإجراء ذلك التعديل.

وذكرت أنه لا يشترط حضور صاحب العمل شخصياً لإنجاز المعاملات التي تشترط تقديم أصل بطاقة هويته، إذ يمكن إنجاز المعاملة عبر مندوب يحل محل صاحب العلاقة في إنجاز معاملاته لدى الوزارة، طالما تعذر وجوده، موضحة أن هناك حالات تقدّر فيها الوزارة تعذر تقديم أصل بطاقة هوية صاحب المعاملة، إذا ما كان خارج الدولة مثلاً، وبالتالي يتم التغاضي عن طلبها تقديراً للظروف.

ووفقاً لإحصائية أجرتها الوزارة، فإن موظفيها تمكنوا خلال العام الماضي من إنجاز 800 ألف معاملة وخدمة في قطاع العمالة المساعدة، من دون طلب إبراز بطاقة الهوية الأصلية لصاحب العمل، موضحة أن موظفيها يستعيضون عن طلب أصل الهوية، برسالة موقعة من صاحب العمل، على أن يتم التأكد من التوقيع الموجود بالرسالة عبر مقارنته بالتوقيع الموجود لدى الأوراق الثبوتية الرسمية المتضمنة بملف العميل لدى الوزارة.

وذكرت الوزارة أن هذا الإجراء يعد بديلاً مناسباً لطلب الهوية الأصلية لصاحب المعاملة، شريطة أن يقدّم مندوب صاحب العمل أو المعاملة بطاقة هويته الشخصية، باعتباره مقدم الطلب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً