ضعف المبايض عند المرأة وتأثيره على الحمل

ضعف المبايض عند المرأة وتأثيره على الحمل

يعتبر عمل المبايض من أعم خطوات الحمل حيث يطلق المبيض البويضة التي يتم تلقيحها لتمر بعدة مراحل وتتحول لجنين، عدم قدرة المبايض على إنتاج البويضة بشكل دوري قد يعيق حدوث الحمل. لذلك سنقدم في مقال اليوم أكثر تفاصيل عن ضعف المبايض عند المرأة وطرق علاجه بشكل طبيعي.أعراض ضعف المبايض حصول اضطراب في الدورة الشهرية مثل تباعد …

يعتبر عمل المبايض من أعم خطوات الحمل حيث يطلق المبيض البويضة التي يتم تلقيحها لتمر بعدة مراحل وتتحول لجنين، عدم قدرة المبايض على إنتاج البويضة بشكل دوري قد يعيق حدوث الحمل. لذلك سنقدم في مقال اليوم أكثر تفاصيل عن ضعف المبايض عند المرأة وطرق علاجه بشكل طبيعي.

أعراض ضعف المبايض

  • حصول اضطراب في الدورة الشهرية مثل تباعد فترات نزولها، انقطاعها لمدة طويلة أو حدوثها في حيز زمني غير طبيعي مما يستوجب زيارة الطبيب.
  • ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الجسم والشعور بالهبات الساخنة مع ظهور احمرار وتوهج على وجه وهي علامات مشابهة لاقتراب بلوغها سن اليأس عند المرأة.
  • الشعور بعدم الرغبة في القيام بالعلاقة الحميمة مع ضعف ملحوظ في القدرة الجنسية.
  • نمو الشعر الزائد بشكل كثيف عن السابق في مناطق غير معتادة من الجسم مثل الذقن والثدي بسبب اضطراب في الهرمونات الأنثوية التي تكون مصاحبة لضعف التبويض.
  • زيادة في الوزن بشكل مفاجئ خاصة في الأجزاء العلوية من منطقة البطن.
  • يصاحب ضعف التبويض تقلب حاد في المزاج مصحوب بالإحساس بالقلق والعصبية لأبسط الأسباب.
  • ظهور بعض الأمراض مثل الهشاشة وأمراض القلب التي يسببها ارتفاع الكوليسترول الضار في الدم والشرايين، والسبب هو انخفاض فاعلية جهاز المناعة مما يؤثر على قدرته على مكافحة الأمراض.

ضعف المبايض

طرق طبيعية لعلاج ضعف المبايض

تتضمن الأغذية الصحية العديد من العناصر الغذائية والمركبات الطبيعية التي تفيد في علاج مشكل ضعف المبايض وتنشيطهما بشكل طبيعي لذلك ينصح بالآتي:

  • الحرص على تناول بعض الأغذية الصحية مثل المكسرات، الحمص، المشمش، زيت الزيتون، زيت السمسم لأنها تساعد في تحقيق توازن إفراز الهرمونات الأنثوية.
  • توجد بعض المشروبات التي تفيد في تنشيط المبايض مثل القرفة، الحلبة مع العسل الطبيعي، البقدونس، الميرمية وبذور الكمون.
  • يمكن أيضا علاج مشكل ضعف المبايض من خلال بعض الثمار الغنية بالفيتامينات سي، البروتين والحديد وهي عناصر أساسية للتبويض، وتتوفر في الفراولة، الخوخ، الكرنب، الطماطم، الهندباء البرية، والتفاح، الجنجل، التين، بذور الخشاش، البروكلي، الكمثرى، الكريز، البنجر والشبت.
  • من الضروري ممارسة التمارين الرياضية بطريقة منتظمة مما يفيد في تنشيط الدورة الدموية ووصولها لجميع أعضاء الجسم، زيادة التشبع بالأكسجين وتحفيز عملية إفراز الهرمونات.
  • يجب تجنب المأكولات سريعة التحضير لأنها غنية بالزيوت والدهون المشبعة، الحلويات والسكريات المصنعة لأنها تتسبب في زيادة الوزن الذي يعد أحد أسباب حدوث ضعف المبايض.
  • الابتعاد عن المشروبات المشبعة بالكافيين لأنه من أبرز المنبهات.
  • اتباع نمط حياتي سليم يخفف من الضغوطات، التوتر والقلق لأنها عناصر تسبب اضطراب في الهرمونات وتؤثر على نشاط المبايض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً