الصليب الأحمر الألماني: ملايين السوريين في وضع صعب بإدلب

الصليب الأحمر الألماني: ملايين السوريين في وضع صعب بإدلب

أعلن الصليب الأحمر الألماني أن ملايين السوريين لا يزالون يعانون وضعاً صعباً للغاية، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لللاجئين، 20 يونيو (حزيران) الجاري. وقال مدير قسم التعاون الدولي بالصليب الأحمر الألماني كريستوف غونين اليوم الاثنين: “رغم أن الوضع مستقر في كثير من المناطق في سوريا، فإن الظروف المعيشية تظل مأساوية للملايين”، لافتاً إلى أن الحاجة للمساعدات الإنسانية لا تزال أعلى بكثير من…




لاجئات سوريات مع أطفالهن (أرشيف)


أعلن الصليب الأحمر الألماني أن ملايين السوريين لا يزالون يعانون وضعاً صعباً للغاية، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لللاجئين، 20 يونيو (حزيران) الجاري.

وقال مدير قسم التعاون الدولي بالصليب الأحمر الألماني كريستوف غونين اليوم الاثنين: “رغم أن الوضع مستقر في كثير من المناطق في سوريا، فإن الظروف المعيشية تظل مأساوية للملايين”، لافتاً إلى أن الحاجة للمساعدات الإنسانية لا تزال أعلى بكثير من العرض الفعال من المساعدات.

وقال غونين: “الوضع المعيشي حالياً لملايين السوريات والسوريين في إدلب المتنازع عليها يعد مقلقاً للغاية”، موضحاً أنه في الأسابيع الماضية، اضطر 180 ألف شخص كانوا يبحثون عن الحماية بالأساس في إدلب، للهروب من القنابل والاعتداءات”، وأشار إلى مهاجمة مدارس، ومستشفيات، ومعسكرات لجوء بصورة مستمرة.

يشار إلى أن أكثر من 5 ملايين سوري فروا من العنف في موطنهم، وهناك أكثر من 6 ملايين نازح حالياً في سوريا، ويعد ذلك أعلى عدد حالياً للنازحين على مستوى العالم، وفق بيانات الصليب الأحمر الألماني.

وكان الصليب الأحمر الألماني سلم نحو 400 ألف طرد سلع غذائية و1.3 مليون طرد يحتوي على مستلزمات صحية في سوريا.

يشار إلى أنه يحتفل باليوم العالمي للاجئين منذ 2001، بفعاليات في نحو 10 دولة في 20 يونيو (حزيران)، ويعبر خلالها المشاركون عن تضامنهم مع اللاجئين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً