الإمارات تشارك في اجتماع تحضيري لمجلس وزراء الإعلام العرب

الإمارات تشارك في اجتماع تحضيري لمجلس وزراء الإعلام العرب

شاركت الإمارات في اجتماع لفريق خبراء الإعلام العرب الذي عقد اليوم في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية برئاسة مدير إدارة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب المفوض الدكتور فوزي الغويل، لمناقشة تفعيل المحور الفكري للدورة العادية الـ 50 لمجلس وزراء الإعلام العرب، المقررة في نهاية الشهر المقبل بالقاهرة تحت عنوان “دور وسائل الإعلام العربي في…




مبنى الأمانة العامة لجامعة الدول العربية (أرشيف)


شاركت الإمارات في اجتماع لفريق خبراء الإعلام العرب الذي عقد اليوم في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية برئاسة مدير إدارة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب المفوض الدكتور فوزي الغويل، لمناقشة تفعيل المحور الفكري للدورة العادية الـ 50 لمجلس وزراء الإعلام العرب، المقررة في نهاية الشهر المقبل بالقاهرة تحت عنوان “دور وسائل الإعلام العربي في تعزيز ثقافة التسامح”.

وصرح الغويل بأن “هذا المحور الذي تقدمت به الإمارات خلال اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام الذي عقد برئاسة السعودية بالرياض في بداية العام الجاري كان بعنوان “دور وسائل الإعلام العربي في تعزيز ثقافة التسامح” وتم اعتماد هذا المقترح وتعميمه على الدول الأعضاء بهدف استطلاع آرائها ومقترحاتها فيما ورد في هذا المقترح وتحويله إلى برامج عمل”.

تطوير العمل
وقال الغويل إن “وجود محور فكري لاجتماع وزراء الإعلام العرب يأتي في إطار توجه المجلس نحو تطوير منهجيات عمله حيث أصدر قراراً في 2004 ينص على اختيار قضية واحدة من قضايا العمل الإعلامي واهتماماته، لتكون موضع بحث ونقاش معمقين من قبل مجلس وزراء الإعلام العرب وفي شكل حوار فكري تستخلص منه مقترحات محددة في شكل قرارات عن المجلس”.

وأضاف أنه “تم خلال اجتماع اليوم وبحضور عربي مكثف التوصل إلى العديد من التوصيات المهمة التي ستتحول إلى برامج عمل سيتم اعتمادها من خلال الجهات المعنية في الدول الأعضاء”، مشيراً إلى أن الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب ستتابع مع الدول الأعضاء من أجل استخلاص مقترحات محددة تخرج في شكل قرارات تتضمن البرامج والأنشطة التي تدعم هذا المحور الفكري.

وحول رؤية الجامعة لكيفية استثمار وسائل الإعلام لنشر ثقافة التسامح قال الغويل إن “التسامح قيمة إنسانية يجب اعتمادها ضمن ثقافتنا وسلوكياتنا، ونحن نواجه الآن في المنطقة العربية أزمات عديدة بسبب خطط ممنهجة لتعزيز الكراهية والخلاف بين الشعوب العربية، والتي تجاوزت شكلها السياسي إلى أزمات اجتماعية أدت إلى شرخ في العلاقات بين بعض الشعوب العربية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً