«فيس بوك للأخبار» يدرّب 200 صحافي وطالب على سرد المحتوى المرئي

«فيس بوك للأخبار» يدرّب 200 صحافي وطالب على سرد المحتوى المرئي

ميثاء بوحميد: «نادي دبي للصحافة يحرص على لعب دور إيجابي ملموس في دعم قطاع الإعلام بالدولة». أعلن نادي دبي للصحافة عن تعاونه مع «فيس بوك» لتنظيم «منتدى فيس بوك للأخبار» الحدث الصحافي الأول من نوعه في المنطقة الهادف إلى تقديم الدعم لقطاع الصحافة وزيادة الوعي بصناعة الأخبار، يوم الأربعاء المقبل 19 يونيو الجاري في «السركال…

من خلال منظور أكاديمي متعمق وشامل



ميثاء بوحميد: «نادي دبي للصحافة يحرص على لعب دور إيجابي ملموس في دعم قطاع الإعلام بالدولة».

أعلن نادي دبي للصحافة عن تعاونه مع «فيس بوك» لتنظيم «منتدى فيس بوك للأخبار» الحدث الصحافي الأول من نوعه في المنطقة الهادف إلى تقديم الدعم لقطاع الصحافة وزيادة الوعي بصناعة الأخبار، يوم الأربعاء المقبل 19 يونيو الجاري في «السركال أفينيو»، وبمشاركة أكثر من 200 إعلامي وصحافي وناشر من الإمارات والمنطقة والعالم يشاركون الحضور تجاربهم الفريدة في صناعة الأخبار وفق المتغيرات الإعلامية العالمية الراهنة.

وتم تصميم مشروع «فيس بوك» للصحافة لتقديم الدعم لقطاع الصحافة وزيادة الوعي بالأخبار، وليكون بالتعاون مع نادي دبي للصحافة بمثابة مركز جامع للصحافيين والناشرين يشجّع المشاركة وتبادل المعرفة.

وقالت مديرة نادي دبي للصحافة ميثاء بوحميد، إن تنظيم المنتدى بالتعاون مع «فيس بوك» تعبير عن رسالة وأهداف نادي دبي للصحافة في تطوير الأفراد والمؤسسات الإعلامية وتأهيلهم للقيام بمسؤوليات صحافية جديدة باقتدار وكفاءة، معربة عن خالص التقدير لـ«فيس بوك» لما تقدمه من دعم وجهود من ناحية صناعة المحتوى ومكافحة الأخبار الكاذبة.

وأكدت أن هذا التعاون يعكس حرص نادي دبي للصحافة على لعب دور إيجابي ملموس في دعم قطاع الإعلام في دولة الإمارات والمنطقة العربية عموماً من خلال شبكة شراكاتها الممتدة على طول العالم، وتنظيم البرامج والدورات التدريبية ذات القيمة المضافة التي تسهم في تعزيز قدرة الصحافيين والإعلاميين العرب على مواكبة التغيرات السريعة المتلاحقة المحيطة بنا في المنطقة والعالم.

وأضافت بوحميد أن «منتدى فيس بوك للأخبار»، الذي يهدف إلى تدريب الصحافيين ومحترفي صناعة المحتوى وطلاب قطاع الإعلام، من خلال منظور أكاديمي متعمق وشامل يتناول بالبحث والتحليل مجمل التحديات التي أفرزتها التطورات التي شهدتها المنطقة على مدار السنوات القليلة الماضية وتبعات تلك التحديات على مستقبل الإعلام والصحافة في دول المنطقة بما يكفل رفع مستوى العاملين في هذا المجال بأسلوب وأدوات صحافية فعالة.

وقال مدير الشراكات الإعلامية في الشرق الأوسط وإفريقيا فارس العقاد: «هدفنا من الحدث هو المساعدة في تدريب أكثر من 200 صحافي وطالب ومهني إعلامي على سرد المحتوى المرئي ومهارات مشاركة الجمهور إلى جانب كيفية التصفّح الآمن لشبكة الإنترنت، لذلك سنستضيف ضمن جلساتنا موضوعات حول (نيوز فيد) و(كراود تانجل) و (إنستغرام)، إلى جانب العشرات من الموضوعات الأخرى». وأشار إلى ان المنتدى يهدف إلى تسليط الضوء على أفضل الممارسات المتعلّقة بمنتجات منصة «فيس بوك»، والحلول التي تقدمها لمساعدة الصحافيين على فهم الأدوات المختلفة التي يمكن استخدامها للوصول إلى الجمهور، مؤكداً أن المنتدى يمثل فرصة لتأكيد التزامنا المستمر بمنطقة الشرق الأوسط المتنوعة والنابضة بالحياة المملوءة بالفرص المتاحة للصحافيين صانعي المحتوى المرئي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً