مقتل شاب إيراني معارض طعناً في سجن بطهران

مقتل شاب إيراني معارض طعناً في سجن بطهران

نقلت وكالة ايلنا الإيرانية للأنباء أن عائلة شاب إيراني معتقل، قتل في السجن، تطالب بمحاكمة المسؤولين عن مقتله. وذكر المصدر والوكالة الرسمية، أن علي رضا شير محمد علي 21 عاماً، قتل مساء 10 يونيو (حزيران) الجاري، بعد التعرض “لأكثر من 30 طعنة” في سجن فاشافوييه، في جنوب طهران.ونقلت وكالة ايلنا عن محمد هادي ارفانيان محامي العائلة، “طلبت والدة…




المعارض الإيراني الشاب علي رضا شير محمد علي يسار الصورة (أرشيف)


نقلت وكالة ايلنا الإيرانية للأنباء أن عائلة شاب إيراني معتقل، قتل في السجن، تطالب بمحاكمة المسؤولين عن مقتله.

وذكر المصدر والوكالة الرسمية، أن علي رضا شير محمد علي 21 عاماً، قتل مساء 10 يونيو (حزيران) الجاري، بعد التعرض “لأكثر من 30 طعنة” في سجن فاشافوييه، في جنوب طهران.

ونقلت وكالة ايلنا عن محمد هادي ارفانيان محامي العائلة، “طلبت والدة موكلي من رئيس السلطة القضائية، ابراهيم رئيسي الحرص على ألا يذهب دم ابنها سدى”.

ونقلت وكالة ميزان أونلاين التابعة للسلطة القضائية، اتهام شخصين، الأول بتهمة “القتل” والثاني بتهمة “التواطؤ في القتل”.

وأكد المصدر نفسه أن الجريمة ارتكبت بـ “آلة حادة”.

وطلبت الأسرة بـ”القصاص” على النحو المسموح به في قانون العقوبات الإيراني.

واتهم المحامي ارفانيان المحتجزين بقتل الشاب. وقال حسب ما نقلت عنه وكالة ايلنا “لا بد من محاسبة مدير السجن ورئيس الحرس ومسؤولين آخرين جراء ما حصل”.

وكانت محكمة درجة أولى حكمت على الشاب شير محمد علي بالسجن 8 أعوام على أن يمثل لاحقا أمام محكمة استئناف في 9 يوليو (تموز) المقبل، حسب محاميه.

وأوضحت الوكالة أنه متهم بـ”التجديف” و”شتم السلطات” و”الدعاية ضد النظام” السياسي في إيران.

وأفاد محاميه بأنه أضرب عن الطعام فترةً مطالباً نقله إلى سجن ايوين في شمال طهران، لأن سجن فاشافوييه خاص بسجناء الحق العام.

ونقلت جريدة شرق عن النائب الإصلاحي علي مطهري “لا يمكن وضع سجين سياسي في سجن يحوي لصوصاً ومجرمين ومهربي مخدرات، إذا كنا نريد بالفعل تجنب وقوع حوادث من هذا النوع”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً