يرفض الدية والتنازل عن محاكمة شاب قتل شقيقه لنشره صور أخته عارية

يرفض الدية والتنازل عن محاكمة شاب قتل شقيقه لنشره صور أخته عارية

رفض شاب من الجنسية الآسيوي التنازل عن حق محاكمة قاتل أخيه مقابل مبلغ الدية الشرعية  التي عرضها عليه المتهم من خلال المحامي المنتدب الموكل بالدفاع عنه، وأصر خلال الجلسة في محكمة جنايات الشارقة بطلب القصاص، مشيراً إلى أن  والده أوكله بتبليغ المحكمة والهيئة القضائية بطلبه القصاص من القاتل وعدم قبول الديه، كون الأسرة تعيش في…

ff-og-image-inserted

رفض شاب من الجنسية الآسيوي التنازل عن حق محاكمة قاتل أخيه مقابل مبلغ الدية الشرعية التي عرضها عليه المتهم من خلال المحامي المنتدب الموكل بالدفاع عنه، وأصر خلال الجلسة في محكمة جنايات الشارقة بطلب القصاص، مشيراً إلى أن والده أوكله بتبليغ المحكمة والهيئة القضائية بطلبه القصاص من القاتل وعدم قبول الديه، كون الأسرة تعيش في حالة من الحزن والصدمة بسبب فاجعة موته قتلاً دون سبب مقنع.

وكان المتهم قد سدد طعنة نافذة إلى صدر المجني عليه أدت إلى وفاته، إثر مشاجرة حصلت بينهما بسبب نشر المجني عليه صورة أخت المتهم على موقع التواصل الاجتماعي عارية والتشهير فيها، إذ كان المتهم شارباً للخمر عند تنفيذه لجريمته.

وتعود تفاصيل القضية عندما نشر المجني عليه صورة لأخت صديقه المتهم على الفيس بوك، قبل خمس سنوات، وحصلت بينهما تصالح ودي وانتهى الأمر، حتى عاود المجني عليه خلال الفترة الماضية أي ما يقارب عام بتهديد المتهم بإعادة نشر صور أخته وهي عارية، ما جعله يثير غضبه، ويقوم بطعنه بعد رجوعه إلى المنزل شارباً للخمر، حيث وجد المجني عليه في الساحة خارج المنزل وحدثت بينهما مشادات كلامية بالبداية، وتطورت إلى نشوب شجار بينهما، وبعدها دخل المتهم إلى المطبخ وجلب سكيناً، وطعن المجني عليه في صدره طعنة نافذة أدت إلى موته، ولاذ بالفرار، ليتم ضبطه لاحقاً.

واستمعت المحكمة في بداية الجلسات إلى وكيل المجني عليه، إذ أكد أن ذويه وأسرته يطالبون في القصاص، وخلال الجلسة الماضية حضر شقيق المجني عليه، وأكد لهيئة المحكمة بأن أبوه أوصاه وقال له بأنه لن يقبل الديه الشرعية، ويطالب بالقصاص من القاتل، مشيراً إلى أن شقيقه المجني عليه غير متزوج وكان يستعد للزواج، وطلب من المحكمة مهلة لتقديم الأوراق والتوكيلات الشرعية وحصر الإرث الذي يفيد بتوكيله حتى تكون الإجراءات رسمية.

وترافع محامي الدفاع المنتدب عن المتهم شفاهة، وأكد لهيئة المحكمة بأن المجني عليه استفز المتهم وهدده بنشر صور شقيقته وهي عارية التي كانت بحوزته قبل 5 سنوات مجدداً، ما أثار حفيظة المتهم ودفعه إلى قتله، لافتاً إلى أن المتهم لم يقصد قتل المجني عليه، كونه لم يطعنه غير طعنة واحدة نافذة، ولو أراد قتله لطعنه عدة طعنات، مطالباً خلال المرافعة بالرأفة بالمتهم والأخذ بدوافع الطعن التي أدت إلى الوفاة، وتفريغ هاتف المجني عليه لاستيضاح سبب وقوع الجريمة.

بدورها أجلت المحكمة القضية لتاريخ 14 يوليو المقبل لاستكمال إجراءات التوكيلات الشرعية من قبل شقيق المجني عليه لمعرفة لتسجيل طلباتهم بشكل رسمي والحكم في القضية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً