5 شروط لالتحاق الطلبة المواطنين ببرنامج التدريب الفضائي في «ناسا»

5 شروط لالتحاق الطلبة المواطنين ببرنامج التدريب الفضائي في «ناسا»

«الإمارات للفضاء» اعتمدت إجراءات تنفيذ برنامج تدريب الطلبة المواطنين الراغبين في دراسة علوم الفضاء. أرشيفية حددت وكالة الإمارات للفضاء خمسة شروط أمام الطلبة، للالتحاق ببرنامج التدريب الفضائي لدى الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء الأميركية (ناسا)، أهمها أن يكون الطالب من مواطني الدولة، وأن يتمتع الطالب بقدرات أكاديمية عالية ولديه اهتمام واضح ببرنامج الفضاء، مؤكدة أنها…

«الإمارات للفضاء» تفتح باب التقدم أمام «عدد محدود» قريباً

url

«الإمارات للفضاء» اعتمدت إجراءات تنفيذ برنامج تدريب الطلبة المواطنين الراغبين في دراسة علوم الفضاء. أرشيفية

حددت وكالة الإمارات للفضاء خمسة شروط أمام الطلبة، للالتحاق ببرنامج التدريب الفضائي لدى الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء الأميركية (ناسا)، أهمها أن يكون الطالب من مواطني الدولة، وأن يتمتع الطالب بقدرات أكاديمية عالية ولديه اهتمام واضح ببرنامج الفضاء، مؤكدة أنها ستفتح باب التقدّم للبرنامج التدريبي قريباً أمام عدد محدود من الطلبة المواطنين، المؤهلين تأهيلاً عالياً للتدرب إلى جانب طلبة من الولايات المتحدة الأميركية.

وتفصيلاً، اعتمدت وكالة الإمارات للفضاء كل الإجراءات والتفاصيل الإدارية المتعلقة بتنفيذ برنامج تدريب الطلبة المواطنين الراغبين في دراسة علوم الفضاء، بالتعاون مع الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، والمعروف باسم «برنامج التدريب في ناسا»، معلنة أنها ستفتح باب التقدم أمام الراغبين في الالتحاق بالبرنامج قريباً.

وأفاد الموقع الإلكتروني الرسمي للوكالة بأن البرنامج التدريبي سيشمل عدداً محدوداً من الطلبة المواطنين، المؤهلين تأهيلاً عالياً للتدرب إلى جانب طلبة من الولايات المتحدة الأميركية، مؤكداً أن برنامج «التدريب الدولي ناسا» يوفّر البيئة المناسبة لطلبة الجامعة وطلبة الدراسات العليا، من الولايات المتحدة وغيرها من الدول، للعمل بشكل تعاوني في أبحاث «ناسا»، وتحت إشراف خبراء من «ناسا» أيضاً، حيث تم تصميم المشروع لتعزيز مستوى فهم ومهارات الطلبة على المستوى الدولي وعبر الثقافات المختلفة، أثناء العمل في أبحاث «ناسا»، والمشروعات ذات الصلة.

وبحسب الموقع الإلكتروني، فقد حددت الوكالة خمسة شروط رئيسة للالتحاق بالبرنامج التدريبي الفضائي، أولها أن يكون الطالب من مواطني دولة الإمارات، والثاني أن يكون من طلبة المرحلة الجامعية الأولى أو الدراسات العليا في أحد المجالات التالية: (العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات في تخصص ذي صلة بأولويات البحث في «ناسا»)، والثالث أن يكون حاصلاً على معدل تراكمي 3 من 4 أو ما يعادله، والرابع أن يتمتع الطالب بقدرات أكاديمية عالية ولديه اهتمام واضح ببرنامج الفضاء، بينما الشرط الأخير هو إظهار الكفاءة في اللغة الإنجليزية (الدراسة في جامعة بالخارج)، أو الحصول على التالي 6.0 في «آيلتس» أو 78/‏‏550 في «تويفل».

وفي ما يتعلق بمشروعات البحث المتاحة والمجالات الأساسية في البرنامج التدريبي، ذكرت الوكالة أن هناك 13 مشروعاً محدداً يمكن للطالب الاختيار من بينها، وثمانية من مجالات العمل الأساسية التي ينبغي أن يتقدم الطلبة للالتحاق بما يتوافق مع اهتماماتهم منها، إذ يتم اختيار اثنين من المشروعات المتوافقة مع تلك الاهتمامات.

وتشمل قائمة مجالات البحث الثمانية الأساسية المتاحة للدراسة أمام الطلبة في مركز أبحاث أميز، بمقر وكالة ناسا، في موفيت فيلد، بولاية كاليفورنيا «أنظمة الدخول، الحوسبة المتقدمة ونظم تكنولوجيا المعلومات، العلوم الجوية، إدارة الحركة الجوية، علم الأحياء الفلكية وعلوم الحياة، المهمات الفضائية الاقتصادية، الأنظمة الذكية/‏‏ أنظمة التكيف، وعلوم الفضاء والأرض».

كما لخّصت الوكالة المهام المتوقعة من المتدرب في المشاركة الكاملة في الخبرات التدريبية، وغيرها من الفرص: الإسهام في البحث، وقبول التحديات والقدرة على التطوير الذاتي، والمشاركة في التبادلات التقنية والثقافية، بالإضافة إلى إعداد وتقديم منتج نهائي مثال الملصقات والعروض، وأخيراً الالتزام بجميع القواعد، والتقيد بالسلوكيات المحددة، واتباع أنظمة السلامة في «ناسا»، وإظهار المسؤولية والاستجابة لكل ما يسند إلى المتدرب من أعمال.

ووقّعت وكالة الإمارات للفضاء اتفاقية تعاون، وصفتها بـ«التاريخية»، مع الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، في أكتوبر 2018، تحدد في أطرها التعاون بين الجانبين في مجال البحوث المتعلقة بالبعثات شبه المدارية، والمدار الأرضي المنخفض، والبعثات الاستكشافية المأهولة حول محيط وسطح القمر وما بعده، إلى جانب تدريب رواد الفضاء الإماراتيين من قبل المتخصصين والخبراء في «ناسا»، وبحث فرص استخدام دولة الإمارات للمرافق المتقدمة على متن محطة الفضاء الدولية، وإسهام الدولة في مشروعات استكشاف القمر.

ويتعاون الطرفان بموجب الاتفاقية على مشروعات بحثية، ضمن «مدينة المريخ العلمية» المقرر افتتاحها عام 2020 من قبل مركز محمد بن راشد للفضاء، والتي توفر بيئة تحاكي ظروف العيش على كوكب المريخ لإجراء بحوث ودراسات متقدمة في هذا الإطار، كما سيعملان على استكشاف فرص إجراء دراسات وبحوث ميدانية في بيولوجيا الفضاء، والعلوم الفيزيائية، والبحوث البشرية ضمن مشروع المدينة بالتنسيق مع المركز، بما يسهم في الاستفادة من مرافقها وإمكانات مركز محاكاة بحث الاستكشاف البشري، وهو منشأة فريدة متخصصة في دراسة آثار رحلات الفضاء في البشر.

شروط

حددت وكالة الإمارات للفضاء خمسة شروط رئيسة للالتحاق بالبرنامج التدريبي الفضائي، هي:

■ أن يكون الطالب من مواطني دولة الإمارات.

■ أن يكون من طلبة المرحلة الجامعية الأولى أو الدراسات العليا في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

■ أن يكون حاصلاً على معدل تراكمي 3 من 4 أو ما يعادله.

■ أن يتمتع بقدرات أكاديمية عالية ولديه اهتمام واضح ببرنامج الفضاء.

■ إظهار الكفاءة في اللغة الإنجليزية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً