طلبة يبتكرون سيارة إطفاء ذاتية وجهازاً لاستخراج مياه للشرب

طلبة يبتكرون سيارة إطفاء ذاتية وجهازاً لاستخراج مياه للشرب

ابتكر 11 طالباً من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، 3 ابتكارات تتضمن سيارة متعددة الاستخدامات ذاتية القيادة، وجهازاً لاستخراج مياه قابلة للشرب من الرطوبة، وطباخاً شمسياً، جميعها تعتمد على توفير الطاقة من الطاقة النظيفة والمستدامة، حيث ابتكر كل من الطالب عمر الحمادي والطالبة سهيلة آل علي من قسم الهندسة الميكانيكية، سيارة تستخدم لعدة أغراض ولنقل ركاب ذاتية القيادة تعمل بالطاقة المستدامة …

emaratyah

ابتكر 11 طالباً من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، 3 ابتكارات تتضمن سيارة متعددة الاستخدامات ذاتية القيادة، وجهازاً لاستخراج مياه قابلة للشرب من الرطوبة، وطباخاً شمسياً، جميعها تعتمد على توفير الطاقة من الطاقة النظيفة والمستدامة، حيث ابتكر كل من الطالب عمر الحمادي والطالبة سهيلة آل علي من قسم الهندسة الميكانيكية، سيارة تستخدم لعدة أغراض ولنقل ركاب ذاتية القيادة تعمل بالطاقة المستدامة وأطلقوا عليها اسم «PATRON»، وهي قادرة على استبدال نظام النقل التقليدي، وإمكانية استخدامها في أعمال الدفاع المدني وإطفاء الحرائق.
وأشارا إلى أن ابتكارهما يمكن استخدامه في مراكز التسوق؛ حيث يمكن لحراس الأمن قيادة السيارات بين الناس بكل سهولة، وأيضاً يمكن استخدامه في خدمات التوصيل؛ حيث يمكن أن يمر عبر الاختناقات المرورية بشكل أسرع، ويمكن استخدامه كطائرة بدون طيار في الميدان؛ حيث تستطيع التحكم به على مسافات كبيرة ولا يتعين المخاطرة بحياة البشر، كما يستخدم في مكافحة الحرائق، عن طريق ضبط النظام بمادة عازلة في الخارج وإرسالها في منتصف المبنى المحترق لإخماد الحريق، وإنقاذ الأشخاص المحاصرين في وسط الحرائق المشتعلة وإخراجه بأمان، مشيرين إلى أن تكلفة الابتكار الإجمالية تبلغ نحو 30 ألف درهم.
وذكرا أن ابتكارهما عبارة عن سيارة بدعم محركات كهربائية بقوة 15 حصاناً، تبلغ أقصى سرعة حوالي 40 كم/‏‏ ساعة ويتم التحكم فيها لاسلكياً باستخدام كمبيوتر محمول وعبر شبكة الواي فاي.
ومن ناحية أخرى ابتكر فريق عمل من قسم التصميم الهندسي، ضم كلاً من أحمد المنصوري، سارة الحوسني، مهرة التميمي، عبد الرحمن الشحي، بسمة الحبسي، جهازاً لاستخرج مياه قابلة للشرب من الرطوبة أو برودة الجو ويعمل بالطاقة الشمسية.
وأوضحوا أن ابتكارهم يمكن استخدامه في الدول النامية، والتي تعاني من صعوبة إيجاد مياه نظيفة للشرب، حيث إنه يستطيع استخراج ما يقارب 200 ملم من المياه النظيفة في الساعة الواحدة.
كما ابتكر فريق عمل من أقسام مختلفة بالجامعة ضم كلاً من راشد باسويد، محمد الزعابي، عبدالله العلي، أحمد رضي، مشروع يسمى «الطباخ الشمسي»، عبارة عن جهاز حراري محمول يستطيع الطبخ بالطاقة الشمسية فقط بدون توريد أي طاقة أخرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً