نفيديا تتعاون مع عدة شركات ألعاب لتوفير تجربة مميزات جديدة للمستخدمين

نفيديا تتعاون مع عدة شركات ألعاب لتوفير تجربة مميزات جديدة للمستخدمين

تحدثت نفيديا عن أخر ما ستقدمه بالتعاون مع الشركات المطورة للألعاب من خلال دمج تقنياتها لتقديم تجربة لعب مميزة ومختلفة للمستخدمين، وذلك خلال معرض مشاركتها في مؤتمر مطوري الألعاب E3 في لوس أنجلوس الأمريكية.

تحدثت نفيديا عن أخر ما ستقدمه بالتعاون مع الشركات المطورة للألعاب من خلال دمج تقنياتها لتقديم تجربة لعب مميزة ومختلفة للمستخدمين، وذلك خلال معرض مشاركتها في مؤتمر مطوري الألعاب E3 في لوس أنجلوس الأمريكية.

قالت نفيديا أنها ستتعاون مع Ubisoft لتصبح منصة الرسومات NVIDIA GeForce RTX هي الداعم الرئيسي للعبة Watch Dogs: Legion في إصدارها للعام 2020. وتأتي منصة الشركة مدعومة بتقنية تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي DirectX Raytracing لمنح اللاعب سلاسة أكبر ووضوح أعلى.

ونشرت الشركة: “يوبي سوفت تذهب إلى أطوال مضنية لإعادة إنشاء المدن المميزة في ألعابها، وسوف تضيف تقنية تتبع الأشعة عمق غير مسبوق للمظهر والاحساس للندن في Watch Dog”.

فيما قال مات ووبينغ، رئيس قسم التسويق في GeForce: “تاريخ نفيديا في التعاون مع Watch Dogs يعود إلى بداية الامتياز، ونحن مستعدون لإعجاب لاعبين الكمبيوتر مرة أخرى مع تتبع الأشعة في أخر دفعة”.

وأوضحت نفيديا أنها ستتعاون مع CD PROJEKT RED لتكون GeForce RTX المنصة الرسمية الداعمة للعبة Cyberpunk 2077 في مجال الرسومات، كما ستعملان معًا على جلب تقنية تتبع الاشعة في الوقت الحقيقي إلى اللعبة.

يقول أدم بادوفسكي، رئيس الاستوديو في CD PROJEKT RED: “تقنية تتبع الأشعة تسمح لنا بالوصف بشكل واقعي كيف يتصرف الضوء في بيئة حضارية مزدحمة”، وأضاف: “بفضل هذه التكنولوجيا، يمكننا إضافة طبقة أخرى من العمق والعمودية إلى المدينة الضخمة المثيرة للإعجاب التي تحدث فيها اللعبة”.

وقد حصلت لعبة Cyberpunk 2077 على أكثر من 100 جائزة في E3 2018 ووصفها Gamespot بأنها واحدة من أكثر الألعاب المنتظرة في هذا العقد. وهذه اللعبة هي المشروع التالي من CD PROJEKT RED، صانعي The Witcher 3: Wild Hunt، التي فازة بالعديد من جوائز “لعبة العام”.

ويشار إلى أن CD PROJEKT RED ونفيديا تتمتعان بتاريخ طويل من التعاون التكنولوجي الذي يمتد لأكثر من عقد من الزمان.

أعلنت نفيديا أنها ستقدم لعبة Quake II RTX لأول مرة بتقنية تتبع الأشعة لتكون نسخة حديثة من لعبة Quake II التي صدرت في البداية عام 1997 وتعد من أكثر الألعاب شهرة في وقتها.

وأصبحت لعبة Quake II RTX متاحة للتحميل المجاني على Steam وNVidia.com، لتكون فرصة للاستمتاع بتجربة جديدة تقدمها الشركة الناشرة LightSpeed.

وقال مات ووبينغ، رئيس قسم التسويق في GeForce: “إننا نعيد لعبة Quake II للاعبين بنظرة جديدة جريئة، كــ Quake II RTX.” وأضاف: “تقنية تتبع الأشعة هي التكنولوجيا التي تحدد الجيل القادم من ألعاب الحاسب الشخصي، ومن المناسب أن تكون Quake II جزءًا من ذلك. ”

قالت نفيديا وActivision أن منصة الرسومات NVIDIA GeForce RTX ستكون الشريك الرسمي للعبة Call of Duty: Modern Warfare على الحاسب الشخصي، وهي ستصدر في 25 أكتوبر كأحدث إصدارات سلسلة Call of Duty.

وتعمل الشركة مع مطورة اللعبة Infinity Ward لجلب تقنية تتبع الأشعة في الوقت الفعلي وتقنية Adaptive Shading إلى نسخة الحاسوب من اللعبة القادمة.

وعقب مات ووبينغ، رئيس قسم التسويق في GeForce، على هذا الأمر بقوله: “تفخر نفيديا بالشراكة القريبة مع هذا التطوير الرائع والمساهمة نحو خلق هذه التجربة الشيقة. مهندسينا يعملون عن كثب مع Infinity Ward لاستخدام تقنيات NVIDIA RTX لعرض المؤثرات الواقعية التي تقدمها Modern Warfare.”

فيما صرح ديف ستوهل، رئيس الاستوديو المشارك في Infinity Ward: “عملُنا مع بطاقات الرسوميات من نفيديا ساعدنا في تطوير نسخة أجهزة الحاسوب للعبة Call of Duty: Modern Warfare. وأضاف: “لقد دمجنا مميزات RTX بسلاسة مثل تقنية تتبع الأشعة و NVIDIA Adaptive Shading. وقد كانت إضافة كبيرة إلى التكنولوجيا التي نملكها، ونحن نتطلع لنقدم لعشان الحاسوب فرصة تجربة ذلك بأنفسهم في وقت قريب جدًا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً