وزير التعليم يحذر من المذاكرة “الليلية” قبل الامتحان

انتقد وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي، إقدام طلبة المدارس على السهر طوال الليل من أجل المذاكرة ومراجعة المواد قبل الامتحانات، معتبراً أن هذه العادة تمثل خللاً تربوياً لا يتناسب مع ما تسعى منظومة التعليم بالدولة إلى تحقيقه.

وزير التعليم يحذر من المذاكرة “الليلية” قبل الامتحان

انتقد وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي، إقدام طلبة المدارس على السهر طوال الليل من أجل المذاكرة ومراجعة المواد قبل الامتحانات، معتبراً أن هذه العادة تمثل خللاً تربوياً لا يتناسب مع ما تسعى منظومة التعليم بالدولة إلى تحقيقه.




انتقد وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي، إقدام طلبة المدارس على السهر طوال الليل من أجل المذاكرة ومراجعة المواد قبل الامتحانات، معتبراً أن هذه العادة تمثل خللاً تربوياً لا يتناسب مع ما تسعى منظومة التعليم بالدولة إلى تحقيقه.

وقال الوزير رداً على سؤال برلماني حول أسباب بقاء الطلبة في المدارس بعد الانتهاء من أداء الامتحانات، خلال جلسة المجلس الوطني الاتحادي، المنعقدة حالياً – :”منظومة التعليم الإماراتية لا تسعى لترسيخ مفهوم الحفظ ليلة الامتحان، لأننا نعتبر الاختبار أداة لقياس مهارات التعلّم الذاتي للطالب، وليست وسيلة للتنافس بين الطلبة يتفوق فيها من يتمكن من حفظ الكم الأكبر من المنهج، ولهذا لا يجب على الطالب استنزاف جهده في السهر والحفظ”.

وأكد الوزير أن الوزارة تشجع الطلبة على تنمية مهارات التعلم الذاتي، ومن هذا المنطلق ترى أنه من الأفضل للطالب البقاء بالمدرسة بعد انتهائه من أداء امتحانه بهدف مراجعة إجابته مع معلم المادة بدلاً من المراجعة في البيت مع أسرته، لاسيما وأنه من الأفضل أن تتم المراجعة مع شخص متخصص، لافتاً إلى أن بقاء الطالب بالمدرسة بعد الامتحان يفيده كذلك في الحصول على أية إفادات من معلميه بشأن الامتحانات المقبلة.

رابط المصدر للخبر