استشهاد مسعف في غزة.. واستيطان واعتقالات بالضفة

استشهاد مسعف في غزة.. واستيطان واعتقالات بالضفة

استشهد مسعف فلسطيني في قطاع غزة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 12 فلسطينياً في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، كما صادر عشرات الدونمات لشق شوارع استيطانية في الضفة.

استشهد مسعف فلسطيني في قطاع غزة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال 12 فلسطينياً في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، كما صادر عشرات الدونمات لشق شوارع استيطانية في الضفة.

وأكد مصدر طبي استشهاد المسعف في الهلال الأحمر محمد الجديلي متاثراً بجروحه، التي أصيب بها خلال مسيرة العودة شرق غزة قبل شهر. ونقل الجديلي لتلقي العلاج في مشافي الضفة الغربية، حيث أعلن عن استشهاده.

في الأثناء، دعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة الفاعلة في «جمعة لا لضم الضفة»، وذلك في مخيمات العودة الخمس شرق غزة تأكيداً على رفض تصريحات السفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان بضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة للمستوطنات. وأكدت الهيئة في بيان، ضرورة استعادة الوحدة الوطنية وبناء استراتيجية تقوم على دعم مقومات صمود الشعب الفلسطيني وتعظيم كل أشكال المقاومة.

واندلع حريقان في مستوطنات غلاف غزة، بفعل بالونات حارقة أطلقت من غزة. وذكر موقع «مفزاك» الإسرائيلي أن الحريقين اندلعا في حرش «كيسوفيم» إلى الشرق من وسط قطاع غزة، مشيراً إلى أن فرق الإطفاء عملت على السيطرة على النيران.

ويستخدم شبان بالونات كوسيلة لإيصال شعلة حارقة إلى المستوطنات المحيطة بالقطاع، ضمن أدوات المقاومة الشعبية، التي تصاعدت مع انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار في 30 مارس 2018؛ رداً على اعتداء قوات الاحتلال على المسيرات السلمية.

شوارع استيطانية

في الضفة الغربية، قررت قوات الاحتلال الإسرائيلي الاستيلاء على 20 دونماً من أراضي الفلسطينيين لشق شوارع استيطانية شرق نابلس شمال الضفة.

وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة لوكالة معا الفلسطينية: «اخطروا المواطنين بقرار المصادرة من أراضي دير الحطب وقرية عزموط لفتح شوارع لمستوطنه ألوان موريه الواقعة بمحاذية القرية». وأضاف أن أكثر من 400 فلسطيني سوف يتضررون بصورة مباشرة من شق تلك الشوارع الخاصة بالمستوطنين.

واعتقلت قوات الاحتلال 12 فلسطينياً من الضفة. وأعلنت أنها صادرت ثلاث قطع أسلحة محلية الصنع في قريتي الخضر في بيت لحم وبيت عوا قضاء الخليل. واستولى الجنود على أموال تصل قيمتها إلى عشرات آلاف الدولارات، رافق ذلك تخريب وتفتيش للمنازل وتسليم بلاغات لعدد من الشبان لمقابلة مخابرات الاحتلال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً