“الأحذية ذات الكعب” في أمكان العمل تثير جدلا سياسيا في اليابان

“الأحذية ذات الكعب” في أمكان العمل تثير جدلا سياسيا في اليابان

رفض وزير الصحة والعمل الياباني تاكومي نيموتو الأربعاء منع ارتداء ملابس موحدة تتضمن الإلزام بارتداء أحذية ذات كعب في الشركات، بعد وصول صدى حملة قوية إلى وزارته. وأكد نيموتو خلال جلسة أمام البرلمان الأربعاء أنه لن يوقع على طلب إلغاء ارتداء الأحذية ذات الكعب الموقع من قبل 20 ألف شخص والذي قدم الأسبوع الجاري إلى وزارته،…

رفض وزير الصحة والعمل الياباني تاكومي نيموتو الأربعاء منع ارتداء ملابس موحدة تتضمن الإلزام بارتداء أحذية ذات كعب في الشركات، بعد وصول صدى حملة قوية إلى وزارته.

وأكد نيموتو خلال جلسة أمام البرلمان الأربعاء أنه لن يوقع على طلب إلغاء ارتداء الأحذية ذات الكعب الموقع من قبل 20 ألف شخص والذي قدم الأسبوع الجاري إلى وزارته، مدافعا عن استخدام الأحذية من هذا النوع.

وأوضح الوزير “يقبل المجتمع بشكل عام أن (ارتداء الأحذية ذات الكعب) أمر ضروري وذي حيثية في أماكن العمل”، وفقا للتصريحات التي أوردتها وكالة الأنباء المحلية (كيودو).

تأتي تصريحات نيموتو عقب تقديم مجموعة ناشطة في مجال مناهضة التمييز لأسباب عملية، الاثنين الماضي طلبا للحكومة بحظر ارتداء الأحذية ذات الكعوب لأسباب صحية ضمن أشياء أخرى.

وتقف وراء هذه الحملة الممثلة والعارضة يومي إيشيكاوا (32 عاما) التي دشنت حركة عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن غير عمد حين غردت عن معاناتها بسبب ارتداء الأحذية ذات الكعب يوميا، وفوجئت بتفاعل ضخم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً