المصادر الطبيعية لعنصر النحاس وأعراض نقصه

المصادر الطبيعية لعنصر النحاس وأعراض نقصه

عنصر النحاس يعتبر من المعادن الأساسية والتي تلعب دوراً مهماً في جسم الإنسان وله عدد من الفوائد نتعرف عليها كما ذكرها موقع ويب طب والذي نوه ب أن أعداد المصابين بنقص النحاس في الآونة الأخيرة اخذ بالارتفاع، الأمر الذي قد يشكل خطراً على الصحة. أهمية النحاس: يساعد في الحفاظ على عمليات أيض صحية في الجسم يعزز صحة العظام …

عنصر النحاس يعتبر من المعادن الأساسية والتي تلعب دوراً مهماً في جسم الإنسان وله عدد من الفوائد نتعرف عليها كما ذكرها موقع ويب طب والذي نوه ب أن أعداد المصابين بنقص النحاس في الآونة الأخيرة اخذ بالارتفاع، الأمر الذي قد يشكل خطراً على الصحة.

أهمية النحاس:

  • يساعد في الحفاظ على عمليات أيض صحية في الجسم
  • يعزز صحة العظام ويقويها
  • يساهم في ضمان العمل الجيد والصحي للجهاز العصبي في الجسم.

علامات نقص النحاس في الجسم:

  • يساعد النحاس في امتصاص الحديد في الجسم، وبالتالي نقص مستوياته يؤثر على كمية الحديد الممتص، هذا الأمر من شأنه أن يرفع من خطر الإصابة بفقر الدم، وبالتالي يسبب الشعور بالتعب والضعف المستمر.
  • نقص مستويات النحاس من شأنه أن يرفع من خطر الإصابة بهشاشة العظام.
  • يعاني الأشخاص الذين يعانون من نقص في مستويات النحاس من صعوبة المشي.
  • النحاس يتم استخدامه بهدف انتاج الميلانين بالجسم، بالتالي قلة مستوياته تعني انخفاض الميلانين وشحوب البشرة.
  • فقدان النظر يعد من أحد أخطر علامات الإصابة بنقص النحاس الحاد.
  • نقصان مستويات النحاس من شأنه أن يسبب مشاكل في الجهاز العصبي .
  • نقص مناعة الجسم وكثرة الإصابة بالأمراض.
  • نقص النحاس يسبب مشاكل في الذاكرة
  • النحاس والمعادن الأخرى مثل الزنك تساعد في الحفاظ على عمل الغدة الدرقية في الجسم وبالتالي تنظيم عمليات الأيض الصحية وانتاج الحرارة، وانخفاض مستويات النحاس من شأنه أن يساهم في شعورك المضاعف بالبرد.
  • النحاس يعمل على تحفيز انتاج الميلانين، وبالتالي نقصانه من شأنه أن يؤدي إلى ظهور الشيب المبكر لديك.

مصادر النحاس الطبيعية:

الكبد، المأكولات البحرية، الشوكولاتة الداكنة، الشوفان، حبوب السمسم، الفطر، اللوز، الفاصوليا، الحبوب الكاملة، دقيق الصويا، نخالة القمح، اللحوم.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً