ثبات موعد النوم واليقظة يحمي من السكري والبدانة

ثبات موعد النوم واليقظة يحمي من السكري والبدانة

اقترحت نتائج دراسة جديدة وجود ارتباط قوي بين عادات النوم وقدرة الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة وحرق الدهون. وقالت إن اختلاف موعد النوم بين ليلة وأخرى لمدة ساعة يزيد خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي بنسبة 27 بالمائة. وينتج عن ضعف التمثيل الغذائي مجموعة من الظروف الصحية مثل: البدانة وارتفاع ضغط الدم والكولسترول والسكر بالدم. وبحسب الدراسة…




تذبذب موعد النوم بين ليلة وأخرى يؤثر على التمثيل الغذائي (تعبيرية)


اقترحت نتائج دراسة جديدة وجود ارتباط قوي بين عادات النوم وقدرة الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة وحرق الدهون. وقالت إن اختلاف موعد النوم بين ليلة وأخرى لمدة ساعة يزيد خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي بنسبة 27 بالمائة. وينتج عن ضعف التمثيل الغذائي مجموعة من الظروف الصحية مثل: البدانة وارتفاع ضغط الدم والكولسترول والسكر بالدم.

وبحسب الدراسة التي نُشرت في دورية “ديابيتس كير”، يساعد الحفاظ على موعد ثابت للنوم واليقظة على نشاط التمثيل الغذائي وعدم اكتساب وزن زائد.

وأجريت الدراسة في مستشفى بريجهام التابع لجامعة بوسطن، واعتمدت على البيانات الصحية لـ 2000 شخص أعمارهم بين الـ 45 و84 سنة.

وحذّرت نتائج الدراسة من تذبذب موعد النوم بين ليلة وأخرى، فقد تبين أن تكرار اختلافه لمدة ساعة فقط يزيد خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي.

ويعتبر نقص النوم وزيادة معدلات السهر من العادات غير الصحية التي يتزايد انتشارها، وتوجد أدلة على ارتباطها بتطوّر أمراض السكري والزيادة المفرطة في الوزن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً