إطلاق 500 صاروخ على ريفي إدلب وحماة في سوريا

إطلاق 500 صاروخ على ريفي إدلب وحماة في سوريا

قال قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير، التابعة للجيش السوري الحر، إن الطائرات الحربية الروسية والسورية أطلقت أكثر من 500 صاروخ فراغي على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، وحماة الشمالي، خلفت قتلى وجرحى مدنيين. وقال القائد العسكري، الذي رفض كشف هويته: “طال القصف الجوي أغلب مناطق محافظة إدلب ومحيط مدينة أريحا بصواريخ شديدة الانفجار، كما ألقت طائرات مروحية …




تصاعد الدخان في إدلب بعد قصف القوات الحكومية (أرشيف)


قال قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير، التابعة للجيش السوري الحر، إن الطائرات الحربية الروسية والسورية أطلقت أكثر من 500 صاروخ فراغي على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، وحماة الشمالي، خلفت قتلى وجرحى مدنيين.

وقال القائد العسكري، الذي رفض كشف هويته: “طال القصف الجوي أغلب مناطق محافظة إدلب ومحيط مدينة أريحا بصواريخ شديدة الانفجار، كما ألقت طائرات مروحية براميل متفجرة على بلدة معرة حرمة في ريف إدلب الجنوبي، وسط حركة نزوح ورعب لدى الأهالي باتجاه مناطق ريف إدلب الشمالي”.

ومن جانبه، قال مصدر عسكري سوري: “استهدفت فصائل المعارضة بعدد من القذائف الصاروخية مدينة محردة وبلدة جب رملة بريف حماة الشمالي، أصيب خلالها عدد من المدنيين بجروح، وأحدثت أضراراً مادية في ممتلكاتهم”.

في أواخر مايو(أيار) الماضي، بدأت قوات الرئيس السوري بشار الأسد، بدعم من القوات الجوية الروسية، حملة واسعة النطاق ضد فصائل المعارضة في حماة وإدلب، آخر معاقل المعارضة الرئيسية في سوريا.

وتسبب التصعيد الأخير في سوريا التي مزقتها الحرب، في نزوح الآلاف، وأثار مخاوف من انهيار هدنة مدتها 8 أشهر تقريباً في إدلب.

وكانت موسكو، أبرمت في 2018 اتفاقاً لوقف إطلاق النار مع أنقرة، لمنع هجوم قوات الحكومة السورية على إدلب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً