تميم بن حمد لروحاني: الدوحة لن تنسى أبداً مواقف ايران

تميم بن حمد لروحاني: الدوحة لن تنسى أبداً مواقف ايران

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده لا ترغب في مواجهة مع أي من الدول أو القوى الكبرى. جاء ذلك في اتصال هاتفي اليوم الأربعاء مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.وقال روحاني إن سياسة إيران تكمن في تطوير العلاقات مع الدوحة، مضيفاً أن إيران تنشد تعزيز الأمن في المنطقة ولا …




الرئيس الإيراني حسن روحاني وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد (أرشيف)


أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده لا ترغب في مواجهة مع أي من الدول أو القوى الكبرى.

جاء ذلك في اتصال هاتفي اليوم الأربعاء مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.

وقال روحاني إن سياسة إيران تكمن في تطوير العلاقات مع الدوحة، مضيفاً أن إيران تنشد تعزيز الأمن في المنطقة ولا رغبة لديها في مواجهة مع أي من الدول والقوى الكبرى، لكن إذا أقدم الطرف الآخر باجراء متهور، فإنه بلا شك سيواجه برد حازم يجعله يندم على فعلته.

وتابع روحاني أن إيران حكومةً وشعباً ستظل إلى جانب قطر حكومةً وشعباً.

ورحب الرئيس الإيراني بمواقف قطر في مؤتمري قمة مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية، مضيفاً أن، مواقف قطر في “المؤتمرين مستمدة من سياسة حسن الجوار وفي سياق تقليل حدة التوتر، وبلا شك فان أي اجتماع إذا لم يقرب بين دول المنطقة، فانه فسيكون غير مؤثر وغير بناء وحتى ضار”.

من جانبه، وصف أمير قطر مواقف طهران والدوحة بأنها متقاربة جداً في العديد من القضايا الإقليمية، وأن الاتصالات المستمرة بين البلدين بناءة للغاية.

وأكد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أن الحوار هو السبيل الوحيد لخفض التوتر، معرباً عن دعمه لمبادرة أمير الكويت للحد من التوتر في المنطقة.

وأعرب أمير قطر عن تقديره لمواقف طهران، من مقاطعة قطر، مؤكدا أن الدوحة لن تنسى مواقف ايران مطلقاً في هذا الشأن، وشدد على أن قطر تطمح إلى تنمية علاقاتها مع إيران على جميع الأصعدة.

يشار إلى أن نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني صرح بأن قطر تحفظت على عناصر في بياني القمتين الخليجية والعربية الطارئتين.

وقال الوزير القطري في حديث لقناة الجزيرة يوم الأحد إن القمة ركزت بشكل رئيسي على إيران وتضمنت أموراً غير واقعية، وأنها لا تعكس سياسة قطر و”لهذا تحفظنا إلى جانب أنها تضمنت الإدانة والتصعيد تجاه إيران، دون الإنخراط في توجهات وسياسة وسطية لحلحلة المشكلة مع إيران”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً