أنصار حزب التحرير الفلسطيني يجبرون الصائمين على الإفطار في الضفة

أنصار حزب التحرير الفلسطيني يجبرون الصائمين على الإفطار في الضفة

اعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية اليوم الثلاثاء، العشرات من مؤيدي وعناصر حزب التحرير، الذي ينشط في الضفة الغربية، بسبب محاولتهم إرغام الناس على الإفطار وأداء صلاة العيد، خلافاً لما أعلنه مفتي القدس الذي أعلن أن اليوم الثلاثاء، هو المكمل لشهر رمضان، وأن يوم الأربعاء هو أول أيام عيد الفطر السعيد. وبدأ التوتر في المسجد الأقصى،…




مواجهات بين الأمن الفلسطيني وعناصر من حزب التحرير في الخليل (24)


اعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية اليوم الثلاثاء، العشرات من مؤيدي وعناصر حزب التحرير، الذي ينشط في الضفة الغربية، بسبب محاولتهم إرغام الناس على الإفطار وأداء صلاة العيد، خلافاً لما أعلنه مفتي القدس الذي أعلن أن اليوم الثلاثاء، هو المكمل لشهر رمضان، وأن يوم الأربعاء هو أول أيام عيد الفطر السعيد.

وبدأ التوتر في المسجد الأقصى، أين رفضت عناصر حزب التحرير أداء صلاة التراويح مساء الإثنين، وبدأوا بتكبيرات العيد داخل المسجد، لمنع باقي المصلين من أداء آخر صلاة تراويح.

أما صباح اليوم الثلاثاء، فحاول أنصار الحزب أداء صلاة العيد في الخليل، معقل الحزب الأساسي في الضفة، لكن الأجهزة الأمنية منعتهم وطالبتهم بإخلاء الساحة المخصصة للصلاة.

وتعمد عناصر الحزب التجول في المدينة مجاهرين بإفطارهم، وحاولوا حث المواطنين الفلسطينيين على الإفطار ورفض قرار المفتي الفلسطيني الذي أعلن موعد عيد الفطر في الأراضي الفلسطينية.

وبرر الحزب موقفه لاحقاً بتأكيد أن مشاهدة الهلال في بلد مسلم كفيل بإجبار بقية الدول الأخرى على الإفطار اعتماداً على ذلك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً