موسكو تنفي إبلاغ واشنطن عن سحب عناصرها من فنزويلا

موسكو تنفي إبلاغ واشنطن عن سحب عناصرها من فنزويلا

نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء، عن مصدر قوله اليوم الثلاثاء، إن بياناً صادراً عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويؤكد أن روسيا سحبت “معظم أفرادها” من فنزويلا لا يطابق الحقيقة، مضيفاً أن التعاون العسكري بين روسيا وفنزويلا مستمر. ومن شأن الانسحاب الكامل للخبراء العسكريين الروس من فنزويلا توجيه ضربة للرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو الذي يعتبر موسكو حليفاً وثيقاً….




الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أرشيف)


نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء، عن مصدر قوله اليوم الثلاثاء، إن بياناً صادراً عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ويؤكد أن روسيا سحبت “معظم أفرادها” من فنزويلا لا يطابق الحقيقة، مضيفاً أن التعاون العسكري بين روسيا وفنزويلا مستمر.

ومن شأن الانسحاب الكامل للخبراء العسكريين الروس من فنزويلا توجيه ضربة للرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو الذي يعتبر موسكو حليفاً وثيقاً.
وكتب ترامب على تويتر يوم الإثنين، مشيراً إلى الخفض المزعوم للوجود الروسي، وذلك خلال زيارة الدولة التي يقوم بها لبريطانيا لكنه لم يقدم المزيد من التفاصيل.
ونسبت إنترفاكس إلى مصدر مجهول في كراكاس قوله إن روسيا مستمرة في دعم فنزويلا عبر برنامج قديم للمساعدة الفنية العسكرية.

وقال الكرملين اليوم الثلاثاء، إن روسيا لم تبلغ ترامب رسمياً بأنشطة العسكريين الروس في فنزويلا، مضيفاً إنها مستمرة في تقديم المساعدة العسكرية لكراكاس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً