سوريا: تسليم خمسة أطفال من عائلات داعش للنرويج

سوريا: تسليم خمسة أطفال من عائلات داعش للنرويج

سلمت الإدارة الذاتية الكردية في شمال شرق سوريا، اليوم الإثنين، خمسة أطفال يتامى من عائلات تنظيم داعش للنرويج، وفق ما أعلن متحدث باسمها في بيان. وقال المتحدث الرسمي باسم دائرة العلاقات الخارجية، كمال عاكف، في بيا: “بناءً على طلب من مملكة النرويج، تم اليوم في مقر دائرة العلاقات الخارجية في بلدة عين عيسى(شمال) تسليم خمس أطفال يتامى…




أطفال سوريون في مخيم الهول (أرشيف)


سلمت الإدارة الذاتية الكردية في شمال شرق سوريا، اليوم الإثنين، خمسة أطفال يتامى من عائلات تنظيم داعش للنرويج، وفق ما أعلن متحدث باسمها في بيان.

وقال المتحدث الرسمي باسم دائرة العلاقات الخارجية، كمال عاكف، في بيا: “بناءً على طلب من مملكة النرويج، تم اليوم في مقر دائرة العلاقات الخارجية في بلدة عين عيسى(شمال) تسليم خمس أطفال يتامى نروجيين، من عوائل تنظيم داعش الإرهابي، إلى وفد من وزارة الخارجية النروجية”.

وأضاف أن العملية تمت “وفق وثيقة تسليم رسمية وقعها الجانبان، ذلك لإخراج هؤلاء الاطفال من بيئة الشدة والتطرف الى أجواء صحية، يتم فيها إعادة تأهيلهم ودمجهم بمجتمعاتهم الاساسية”.

ومن جهتها، اكتفت متحدثة باسم وزارة الخارجية النرويجية، بتأكيد حصول لقاء مع الإدارة الكردية في سوريا. وقالت إنغريد إيكير، إنه :تم بحث الوضع الإنساني في شمال شرق سوريا”، مضيفةً أن “السلطات النروجية تحاول منذ فترة طويلة التوصل إلى حل في ما يتعلق بالأطفال اليتامى”.

وتؤوي مخيمات شمال شرق سوريا 12 ألف أجنبي، هم 4000 امرأة و8000 طفل من عائلات المتطرفين الأجانب، يقيمون في أقسام مخصّصة لهم وتخضع لمراقبة أمنية مشددة. ولا يشمل هذا العدد العراقيين.

ويُشكل هؤلاء عبئاً كبيراً على الإدارة الذاتية التي تطالب الدول المعنية بتسلّم مواطنيها. وقد استلمت دول قليلة عدداً من أفراد عائلات الجهاديين، منها بأعداد كبيرة مثل أوزبكستان وكازاخستان وكوسوفو، وأخرى بأعداد محدودة مثل السودان وفرنسا والولايات المتحدة.

وجرت آخر عملية تسليم الأسبوع الماضي باستعادة أوزبكستان، 148 طفلاً وإمرأة من عائلات عناصر التنظيم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً