لماذا أخفيت المدمرة الحربية “جون أس ماكين” خلال زيارة ترامب لليابان؟

لماذا أخفيت المدمرة الحربية “جون أس ماكين” خلال زيارة ترامب لليابان؟

أكدت البحرية الأمريكية أنه تم التقدم بطلب يتعلق بمواراة المدمرة الحربية “جون أس ماكين”، خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاخيرة إلى اليابان وفق وول ستريت جورنال.

أكدت البحرية الأمريكية أنه تم التقدم بطلب يتعلق بمواراة المدمرة الحربية “جون أس ماكين”، خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاخيرة إلى اليابان وفق وول ستريت جورنال.

وجاء في بيان صادر عن مسؤول الإعلام في البحرية الأميرال شارلي براون تأكيد لصدور ذلك الطلب، موضحا أنه لم تكن هناك نية لإقصاء الجنود البحارة العاملين على متن السفينة.

وذكرت الصحيفة الأمريكية أن البيت الأبيض أراد إبعاد المدمرة التي تحمل جزئيا اسم السيناتور جون ماكين، خصم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وعلى موقع تويتر على الانترنت علق ترامب على المسألة بالقول، إنه لم يكن له علم بشأن مواراة المدمرة عن أنظاره، لكنه دافع عن المبادرة بإخفائها، قائلاً إنه مهما يكن الشخص المسؤول عن الطلب فإنه “حسن النية”، على حد تعبيره.

من جانبه، نفى وزير الدفاع باتريك شانان أن يكون أصدر أوامر بهذا الشأن، مؤكدا أنه لم يأذن قط بأي تحرك أو نشاط بخص المدمرة، وأنه لن يخون أبدا ذكرى أمريكي وطني عظيم، مثل السيناتور ماكين، وفق “يورونيوز”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً