خالد بن زايد: الإرادة نقلت أصحاب الهمم من الاعتماد إلى التمكين

خالد بن زايد: الإرادة نقلت أصحاب الهمم من الاعتماد إلى التمكين

ناقش مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، برئاسة سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مقترح اتفاقية الأداء الإستراتيجي وإطلاق مبادرة «وجهتنا»، وهي الأولى من نوعها محلياً، وأحد مشاريعها الجديدة، ضمن سعيها نحو تطوير خدماتها في نظام الخدمات الإلكترونية التي تقدمها لتنشيط التواصل بينها وبين أولياء أمور وأسر منتسبيها الطلاب أصحاب الهمم.في …

emaratyah

ناقش مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، برئاسة سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مقترح اتفاقية الأداء الإستراتيجي وإطلاق مبادرة «وجهتنا»، وهي الأولى من نوعها محلياً، وأحد مشاريعها الجديدة، ضمن سعيها نحو تطوير خدماتها في نظام الخدمات الإلكترونية التي تقدمها لتنشيط التواصل بينها وبين أولياء أمور وأسر منتسبيها الطلاب أصحاب الهمم.
في بداية الاجتماع الذي عقد بمقر «مركز العين للرعاية والتأهيل» التابع للمؤسسة في منطقة العين، رفع مجلس الإدارة، أسمى آيات التهاني إلى صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسموّ الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك.
كما رفع المجلس أسمى آيات الشكر إلى صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وصاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لدعمهما ومساندتهما للمؤسّسة ومراكزها ومنتسبيها من أصحاب الهمم، للوصول إلى الأهداف السامية المرجوة من إنشائها، وتحقيق طموحهم ورغباتهم.
وأشاد سموّ الشيخ خالد بن زايد، بجهود أعضاء المؤسسة في مختلف القطاعات والمراكز والأندية الرياضية التابعة لها، التي أسهمت في تحقيق نجاحات جاءت لمصلحة رعايتهم وتأهيلهم.
ولفت إلى المشروعات الناجحة التي حققتها المؤسسة أخيراً، بفضل الإرادة والطموح والقدرة في إخراج أصحاب الهمم من دائرة الاعتماد إلى التمكين والمشاركة، جنباً إلى جنب مع أقرانهم في المجتمع.
واستعرض المجلس عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع التي توفر أرقى برامج الرعاية والتأهيل والتعليم لأصحاب الهمم المشمولين برعاية المؤسّسة.
وناقش مخرجات زيارة وفد المؤسسة برئاسة عبدالله الحميدان، الأمين العام، إلى المملكة العربية السعودية، ولقاء الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس مجلس أمناء مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة، لبحث التعاون بين الطرفين، للعمل على توأمة المركز مع المؤسسة، بما يحقق أقصى استفادة ممكنة لأصحاب الهمم في دول الخليج العربي.
واطلع المجلس على عدد من الموضوعات، منها تقرير عن استبانة رضا الموظفين، ومشروع المقر الجديد لمركز العين للتوحد، ومشروع إنشاء «كافيه النحلة»، العلامة التجارية المعتمدة لمنتجات أصحاب الهمم، ومقترح زيارة وفد من المؤسسّة إلى سقطرى اليمنية، لنقل الخبرات والمعرفة للجهات والمراكز المعنية بأصحاب الهمم، والمشاركة في جهود كل مؤسسات الدولة لتقديم المساعدة لأهل اليمن.
حضر الاجتماع أعضاء مجلس الإدارة، مريم الرميثي، ومبارك الشامسي، وراشد الهاملي، والدكتور خالد الجابري، وعبدالله الحميدان، عضو مجلس الإدارة، الأمين العام.
وصرح الحميدان أن «وجهتنا» هي نظام تعليمي وعلاجي إلكتروني يربط جميع الخدمات الموجهة إلى مختلف الطلاب من أصحاب الهمم المنتسبين إلى مراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسسة، لإدراج خطط الطلاب الفصلية والشهرية في نظام الكتروني، وإدراج المرحلة القبلية وخطط تعديل السلوك لكل طالب، لربطه مع مخرجات مناهج وزارة التربية والتعليم، والقوائم والبرامج الإنمائية المعتمدة عالمياً.
وأشار إلى تطبيق استراتيجية الخطة التربوية الفردية لكل طالب بحسب العمر الزمني للطلبة في اختيار وتحديد المنهج والمرحلة الدراسية المناسبة لهم. (وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً