إسرائيل تنوي خصم أموال إضافية من الضرائب الفلسطينية

إسرائيل تنوي خصم أموال إضافية من الضرائب الفلسطينية

ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن إسرائيل تنوي اقتطاع أموال إضافية من الضرائب التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية، وذلك لتعويض عائلات القتلى الإسرائيليين من العمليات الفلسطينية. وقالت الصحيفة، إن “السلطات الإسرائيلية تسعى إلى اقتطاع هذه العقوبات من أموال المقاصة الفلسطينية، لأن الرواتب التي تحولها لعوائل الأسرى والشهداء هي أموال يحق لعوائل الإسرائيليين السداد منها”.وبحسب الصحيفة، فإن القرار الإسرائيلي…




alt


ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن إسرائيل تنوي اقتطاع أموال إضافية من الضرائب التي تجبيها لصالح السلطة الفلسطينية، وذلك لتعويض عائلات القتلى الإسرائيليين من العمليات الفلسطينية.

وقالت الصحيفة، إن “السلطات الإسرائيلية تسعى إلى اقتطاع هذه العقوبات من أموال المقاصة الفلسطينية، لأن الرواتب التي تحولها لعوائل الأسرى والشهداء هي أموال يحق لعوائل الإسرائيليين السداد منها”.

وبحسب الصحيفة، فإن القرار الإسرائيلي المحتمل يحتاج إلى مصادقة وزيري القضاء والمالية، ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بسبب حساسيات هذه السياسة، التي تفاقم الأزمة المالية للسلطة الفلسطينية وتنذر بتصعيد محتمل في مناطق الضفة الغربية.

من جانبها، أكدت الحكومة الفلسطينية رفضها استلام أموال المقاصة منقوصة، مشددة على رفضها اقتطاع رواتب عائلات الشهداء والجرحى والأسرى.

وقال الناطق باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، إنه “من غير المستغرب على الحكومة الإسرائيلية ان تتخذ أي إجراءات تتعلق بعائدات الضرائب الفلسطينية، لأن من يسطو ويسرق أول مرة يكرر ذلك لانه أصبح معتاد على السرقة”، على حد تعبيره.

وأضاف “نحن نعرف ما يقوم به الاحتلال من خطوات غير قانونية وعمليات سطو على أموالنا، ونرفض استلام أي مبالغ مالية من عائدات الضرائب منقوصة”.

وتعاني السلطة الفلسطينية من أزمة مالية كبيرة، بعد رفضها استلام أموال المقاصة والضرائب التي تجبيها إسرائيل عقب اقتطاع جزء كبير منها بسبب استمرار السلطة في دفع مخصصات لعائلات الشهداء والجرحى والأسرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً