بلدية مدينة أبوظبي تحقق تقدماً ملحوظاً في خدمات الوحدات العقارية إلكترونياً

بلدية مدينة أبوظبي تحقق تقدماً ملحوظاً في خدمات الوحدات العقارية إلكترونياً

كشفت بلدية مدينة أبوظبي أنها ضمن إطار نجاح مشروعها للتحول الرقمي حققت تقدماً ملحوظاً في مجال خدمات تسجيل الوحدات العقارية، وإصدار سندات الملكية رقمياً، والرهن العقاري الرقمي، وغيرها من الخدمات الإلكترونية، التي شكلت في مجموعها دعماً كبيراً لتحفيز السوق العقارية في أبوظبي.

كشفت بلدية مدينة أبوظبي أنها ضمن إطار نجاح مشروعها للتحول الرقمي حققت تقدماً ملحوظاً في مجال خدمات تسجيل الوحدات العقارية، وإصدار سندات الملكية رقمياً، والرهن العقاري الرقمي، وغيرها من الخدمات الإلكترونية، التي شكلت في مجموعها دعماً كبيراً لتحفيز السوق العقارية في أبوظبي.

وأكد المهندس عيسى عمير المنصوري رئيس فريق قطاع الأراضي والعقارات في بلدية مدينة أبوظبي أن البلدية أنجزت حتى الآن تسجيل 29 بنكاً في منصة الخدمات الذكية لخدمات الرهونات العقارية، مؤكداً كفاءة البنوك في التعامل مع المنصة وذلك ثمرة للحملة التوعوية والتثقيفية، التي نظمتها البلدية من خلال ورشتي عمل و25 جلسة تدريبية لرفع مستوى الوعي باستخدامات وخدمات المنصة الرقمية في هذا المجال، وكذلك الاتفاق مع البنوك على بقاء المعاملة لدى البنوك من 1 إلى سبعة أيام كحد أقصى.وأشار إلى أن المنصة الرقمية توفر خدمات تسجيل، وفك، أو تعديل رهن، بالإضافة إلى باقات أخرى مثل باقة البيعة الأولى للمطورين، وخدمة البيع على المخطط من المطور، والتي تشمل بيع الوحدات والأراضي والإيجار طويل الأمد.

وأضاف المنصوري أن خدمات الرهونات تشمل: تسجيل الرهن للعقارات، فك الرهن، تعديل الرهن.

وأوضح المنصوري أن البلدية أصدرت ومنذ انطلاق الخدمات الرقمية الخاصة بالسوق العقارية مع بداية العام الجاري أكثر من 4500 معاملة رقمية شملت: 2483 معاملة لتسجيل وحدة لأول بيعة، 1410 طلبات لتسجيل رهن، 145 طلب فك رهن، 79 تعديلاً للرهن، 106 شهادة تثمين عقاري، 115 معاملة لتسجيل أرض لأول بيعة، 12 معاملة تسجيل عقد الإيجار طويل الأمد، 248 معاملة لتسجيل عقد بيع أرض على المخطط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً