سيدة على رأس مكتب الأمم المتحدة بجنيف للمرة الأولى

سيدة على رأس مكتب الأمم المتحدة بجنيف للمرة الأولى

أعلنت الأمانة العامة للأمم المتحدة تعيين الدبلوماسية الروسية والصحافية السابقة تاتيانا فالوفايا مديرة لمكتبها في جنيف، لتكون بذلك أول امرأة تتولى هذا المنصب.

أعلنت الأمانة العامة للأمم المتحدة تعيين الدبلوماسية الروسية والصحافية السابقة تاتيانا فالوفايا مديرة لمكتبها في جنيف، لتكون بذلك أول امرأة تتولى هذا المنصب.

وفالوفايا البالغة 61 عاماً حائزة دكتوراه في الاقتصاد، وستخلف في المنصب الدنماركي مايكل مولر الذي تولى إدارة المقر الأوروبي للأمم المتحدة منذ عام 2013.

وقد تولى شخصان من روسيا هذا المنصب بين عامي 1993 و2011، لكن فالوفايا ستكون أول امرأة يتم تعيينها فيه.

وفالوفايا المكلّفة حالياً بشؤون التكامل والاقتصاد الكلي في اللجنة الاقتصادية الأوراسية (الأوروبية – الآسيوية) في موسكو، بدأت حياتها المهنية بالعمل في مجال الصحافة الاقتصادية في ثمانينيات القرن الماضي ثم التحقت بالسلك الدبلوماسي.

وشغلت منصب السكرتير الثالث ثم الثاني للبعثة الدائمة لروسيا لدى الاتحاد الأوروبي في بروكسل بين عامي 1989 و1994، وتولّت فالوفايا إدارة قسم التعاون الدولي في روسيا حتى عام 2012 ثم التحقت باللجنة الاقتصادية الأوراسية.

ويأتي تعيين فالوفايا في توقيت تحظى فيه روسيا بتأثير متزايد في مكتب الأمم المتحدة في جنيف مقابل تراجع التأثير الأمريكي بسبب سياسة الرئيس دونالد ترامب.

ولا يزال منصب سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة شاغراً كما انسحبت واشنطن من مجلس حقوق الإنسان الذي يعتبره ترامب «منحازاً».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً