طالبان: المحادثات الأفغانية في موسكو تحرز تقدماً دون إنجاز كبير

طالبان: المحادثات الأفغانية في موسكو تحرز تقدماً دون إنجاز كبير

قال مسؤول في حركة طالبان اليوم الخميس، إن تقدماً مُرضياً تحقق خلال محادثات مع مجموعة من كبار الساسة الأفغان في موسكو لكن دون تحقيق إنجاز كبير، على صعيد المساعي الرامية لإنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عاماً، مضيفاً أن هناك حاجة لإجراء مزيد من المحادثات. واجتمع الوفد الذي يرأسه المُلا بردار آخوند كبير مفاوضي طالبان مع سياسيين بينهم…




alt


قال مسؤول في حركة طالبان اليوم الخميس، إن تقدماً مُرضياً تحقق خلال محادثات مع مجموعة من كبار الساسة الأفغان في موسكو لكن دون تحقيق إنجاز كبير، على صعيد المساعي الرامية لإنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عاماً، مضيفاً أن هناك حاجة لإجراء مزيد من المحادثات.

واجتمع الوفد الذي يرأسه المُلا بردار آخوند كبير مفاوضي طالبان مع سياسيين بينهم قادة إقليميون ومرشحون ينافسون الرئيس أشرف غني في الانتخابات الرئاسية هذا العام، وسط تضافر للجهود الدبلوماسية لإنهاء الحرب.

وقال سهيل محمد شاهين كبير المتحدثين باسم وفد طالبان للصحفيين بعد الاجتماع: “نشعر بالرضا، لقد كانت مفاوضات ناجحة، ونأمل أن نستمر على هذه الوتيرة في المستقبل”.

وهذا الاجتماع بين كبار مسؤولي طالبان ومجموعة متنوعة من السياسيين هو أحدث خطوة في جهود ترمي إلى الوصول لاتفاق سلام.

وقال شاهين إن الاجتماع ناقش اقتراحا بوقف إطلاق النار لكن لم يذكر أي تفاصيل. وكرر مطلب طالبان بانسحاب القوات الدولية من أفغانستان من أجل التوصل لاتفاق سلام.

وتزايدت التكهنات بأن طالبان قد توافق على وقف مؤقت لإطلاق النار خلال عطلة عيد الفطر التي تستمر ثلاثة أيام الأسبوع المقبل وذلك تكراراً لهدنة أعلنتها العام الماضي وأعطت أول مؤشر ملموس منذ سنوات على ما يمكن أن يكون عليه السلام في أفغانستان.

وقال أحد أعضاء وفد طالبان إن المسؤولين الروس وكذلك الزعماء الدينيين والشيوخ طلبوا وقف إطلاق النار. وقد تأمر طالبان على الأرجح بوقف القتال، لكن من غير المحتمل الإعلان عن ذلك صراحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً