تركيا تفرج عن عالم من “ناسا” متهم بالتورط في الانقلاب

تركيا تفرج عن عالم من “ناسا” متهم بالتورط في الانقلاب

أفرجت تركيا أمس الأربعاء عن العالم التركي الأمريكي الذي عمل في وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” سيركان غولجي والمحكوم بالسجن 7 أعوام ونصف لصلته المحتملة بالمتورطين في انقلاب 2016 في تركيا، وفقا لوزارة الخارجية الأمريكية الأربعاء. وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس في مؤتمر صحافي إطلاق سراح غولجي ورحبت بقرار تركيا.وقالت المتحدثة: “نرحب بأنباء إطلاق سراح…




الأمريكي من أصل تركي سركان غولجي العالم لدى وكالة ناسا (أرشيف)


أفرجت تركيا أمس الأربعاء عن العالم التركي الأمريكي الذي عمل في وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” سيركان غولجي والمحكوم بالسجن 7 أعوام ونصف لصلته المحتملة بالمتورطين في انقلاب 2016 في تركيا، وفقا لوزارة الخارجية الأمريكية الأربعاء.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس في مؤتمر صحافي إطلاق سراح غولجي ورحبت بقرار تركيا.

وقالت المتحدثة: “نرحب بأنباء إطلاق سراح سيركان غولجي من السجن اليوم. نواصل متابعة قضية السيد غولجي عن كثب”.

وأطلق سراح غولجي بعد محادثة هاتفية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان.

واعتقل غولجي، الذي كان يعمل في هيوستن لصالح وكالة “ناسا”، في 16 يوليو (تموز) 2016 بعد ساعات من فشل محاولة الانقلاب في تركيا.

وحكم عليه في فبراير (شباط) 2018 بالسجن سبعة أعوام ونصف بتركيا لصلته المحتملة بجماعة الداعية التركي فتح الله غولن المنفي في الولايات المتحدة، والذي تحمله أنقرة مسؤولية الانقلاب.

وتشهد العلاقات بين أنقرة وواشنطن، الشريكين العسكريين في حلف شمال الأطلسي “ناتو”، توتراً منذ محاولة الانقلاب في 2016، وتطالب تركيا بتسلم غولن الذي يعيش في بنسلفانيا، وترفض واشنطن هذا الطلب.

ومع ذلك، شهدت العلاقات تقليل للتوتر بعد الافراج في أكتوبر (تشرين الأول) 2018 عن الراعي الانجيلي اندرو برونسون الذي حكم عليه بالسجن 35 عاماً، بتهم تجسس وإرهاب على صلة بمحاولة الانقلاب الفاشلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً