كاهن وراهبات “مزيفات” يواجهون اتهامات باستعباد نساء بالبرتغال

كاهن وراهبات “مزيفات” يواجهون اتهامات باستعباد نساء بالبرتغال

يواجه كاهن أبرشية وثلاث راهبات “مزيفات” اتهامات من قبل الإدعاء البرتغالي باستبعاد ما لا يقل عن 9 نساء أخريات، عانين على مدار ثلاثة عقود من كافة أنواع الإهانات تحت تهديد “العقوبات الإلهية”. وقفزت القضية، التي أُبلغ عنها في عام 2015، إلى الصفحة الأولى لصحيفة Publico البرتغالية بعد قيام الوزارة العامة باتهام هؤلاء الأربعة بارتكاب 9 جرائم “استعباد”. …

كاهن وراهبات

يواجه كاهن أبرشية وثلاث راهبات “مزيفات” اتهامات من قبل الإدعاء البرتغالي باستبعاد ما لا يقل عن 9 نساء أخريات، عانين على مدار ثلاثة عقود من كافة أنواع الإهانات تحت تهديد “العقوبات الإلهية”.

وقفزت القضية، التي أُبلغ عنها في عام 2015، إلى الصفحة الأولى لصحيفة Publico البرتغالية بعد قيام الوزارة العامة باتهام هؤلاء الأربعة بارتكاب 9 جرائم “استعباد”.

أدار الكاهن الذي يبلغ الآن 87 عاما، والنساء الثلاث اللواتي كن يتظاهرن بأنهن راهبات، مبنى في مدينة “فيلا نوفا دي فاماليساو” في شمال البرتغال، كان يعتقد كثير من الجيران أنه دير.

وأقنع المتهمون، وفقا لمكتب المدعي العام، النساء أنهم “اخترن من قبل الرب”، وبعد دخولهن المبنى بدأوا في إذلالهن.

ترجع هذه القضية إلى عام 2004، عندما انتحرت إحدى النساء اللائي قضين هناك 20 عاما على خلفية تلقيها إهانات وإذلال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً