العساف يكشف أخطر التحديات التي يواجهها العالم الإسلامي

العساف يكشف أخطر التحديات التي يواجهها العالم الإسلامي

صرح إبراهيم العساف وزير الخارجية السعودي في كلمة له مساء الأربعاء بأن العالم الإسلامي يمر بتحديات أخطرها التدخل بشؤونه الداخلية، مشيرا إلى أن “أمتنا الإسلامية تواجه تحديات في سوريا وليبيا والصومال وغيرها من الدول” معتبراً أن الصراع مع إسرائيل أبرز التحديات، وفلسطين قضية السعودية الأولى.

صرح إبراهيم العساف وزير الخارجية السعودي في كلمة له مساء الأربعاء بأن العالم الإسلامي يمر بتحديات أخطرها التدخل بشؤونه الداخلية، مشيرا إلى أن “أمتنا الإسلامية تواجه تحديات في سوريا وليبيا والصومال وغيرها من الدول” معتبراً أن الصراع مع إسرائيل أبرز التحديات، وفلسطين قضية السعودية الأولى.

جاء ذلك خلال أعمال المؤتمر التحضيري لوزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي، حيث تسلمت السعودية رئاسة دورة منظمة التعاون الإسلامي التي تقام حاليا في مكة المكرمة.

وجدد العساف إعلان وقوف السعودية إلى جانب الشعب السوداني، وأعرب عن دعمها للمجلس العسكري.

وأشار وزير الخارجية السعودي إلى أن بلاده تريد حلا في سوريا وفق جنيف 1 وإنهاء وجود الميليشيات الطائفية.

وقال العساف إن التدخلات الخارجية فاقمت أزمة الشعب اليمني وجدد دعم بلاده للجهود الأممية.

وشدد وزير الخارجية السعودي على عودة لاجئي الروهينغا إلى ميانمار وتحقيق العدالة، كما جدد دعم السعودية لليبيا للخروج من أزمتها الحالية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً