اتهام راهب بوذي معادٍ للمسلمين بالتحريض في ميانمار

اتهام راهب بوذي معادٍ للمسلمين بالتحريض في ميانمار

أصدر قاض في ميانمار مذكرة اعتقال لراهب البوذي ويراثو، الذي مثل لأعوام الحركة المتشددة في البلاد، كما أنه يلقي خطباً دينية تحريضية ضد حكومة أون سان سو تشي. وصدرت مذكرة الاعتقال أمس الثلاثاء، بعد أن وجه مسؤول من الهيئة العامة للإدارة اتهامات بالتحريض ضد الراهب، وذلك وفقاً لما ذكره موقع ميانمار ناو الإخباري، اليوم الأربعاء.ولم يعرف …




الراهب البوذي المعادي للمسلمين ويراثو (أ ف ب)


أصدر قاض في ميانمار مذكرة اعتقال لراهب البوذي ويراثو، الذي مثل لأعوام الحركة المتشددة في البلاد، كما أنه يلقي خطباً دينية تحريضية ضد حكومة أون سان سو تشي.

وصدرت مذكرة الاعتقال أمس الثلاثاء، بعد أن وجه مسؤول من الهيئة العامة للإدارة اتهامات بالتحريض ضد الراهب، وذلك وفقاً لما ذكره موقع ميانمار ناو الإخباري، اليوم الأربعاء.

ولم يعرف بعد محتوى الدعوى. ويشار إلى أن تهمة التحريض كما ينص عليها قانون العقوبات في ميانمار هى محاولة “بث الكراهية، أو الازدراء، أو الاستفزاز، أو محاولة بث الشعور بالكراهية ضد الحكومة”.

وتصل عقوبة هذه التهمة إلى السجن مدى الحياة.

وقاد ويراثو في مطلع هذا الشهر مسيرة للاحتجاج على محاولات حكومة سو تشي المدنية لتعديل دستور الحكومة،مما سيؤدي لتقييد السلطة السياسية للجيش. واتهم ويراثو في خطابه سو تشي بالانصياع للأجانب.

واحتجز المجلس العسكري في ميانمار ويراثو في 2003 وعندما أفرج عنه في 2012، بدأ في إلقاء خطب معادية للمسلمين في أنحاء البلاد.

وفي ذلك العام، اندلعت أعمال عنف في ولاية راخين، ما أدى لنزوح أكثر من 100 ألف من أفراد الروهينجا إلى معسكرات اعتقال، ما زالوا يقيمون فيها حتى الآن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً