كازاخستان تستعد للانتخابات الرئاسية بمشاركة 7 مرشحين بينهم إمراة

كازاخستان تستعد للانتخابات الرئاسية بمشاركة 7 مرشحين بينهم إمراة

أعلن سعادة ماديار مينيلبيكوف سفير جمهورية كازاخستان لدى دولة الإمارات العربية المتحدة ان الانتخابات الرئاسية في كازاخستان ستجري في  9 يونيو 2019 بمشاركة 7 مرشحين عن الأحزاب السياسية بينهم امرأة .

أعلن سعادة ماديار مينيلبيكوف سفير جمهورية كازاخستان لدى دولة الإمارات العربية المتحدة ان الانتخابات الرئاسية في كازاخستان ستجري في 9 يونيو 2019 بمشاركة 7 مرشحين عن الأحزاب السياسية بينهم امرأة .

وكشف السفير ماديار في إحاطة إعلامية بمقر السفارة الكازاخية في ابوظبي صباح اليوم , ان الانتخابات الرئاسية التاريخية المقرر إجراؤها في التاسع من يونيو المقبل هي الأولي من نوعها حيث لا يوجد اسم الرئيس نورسلطان نزارباييف ، رئيس الحزب الحاكم “نور الوطن”، ورئيس مجلس أمن الجمهورية في قائمة المرشحين.

و سلط السفير ماديار الضوء على الانتقال السياسي للسلطة في بلاده. مشيرا الى الإجراءات السلسلة والدستورية لهذا الانتقال، ووصف الانتخابات التعددية المقبلة في كازاخستان بانها تعزز الديمواقراطية وقصة نجاح في آسيا الوسطى.

وأثنى على قرار الرئيس توكاييف باعلان انتخابات مبكرة، مؤكداً على انفتاح الرئيس على العملية الانتخابية الديمقراطية الحرة. واوضح السفير الكازاخي في ابوظبي أن الانتخابات ستشهد وجود سبعة مرشحين، حيث ستقدم للناخبين مجموعة من الخيارات من حيث التوجهات السياسية المختلفة وسيكون الرئيس المؤقت توكاييف من بين المرشحين ولأول مرة في تاريخ البلاد، كما ستترشح امرأة، هي السيدة دانيا إيسباييفا، للرئاسة.

وقال ان هناك فرص متكافئة لجميع المرشحين لعرض برامجهم أمام الناخبين عن طريق وسائل الإعلام المختلفة.

وأبلغ السفير مينيلبيكوف الصحافيين في ابوظبي ان سفارة بلاده سوف تفتح صناديق الاقتراع امام أبناء الجالية الكازاخية في دولة الامارات للمشاركة للادلاء بأصواتهم في الانتخابات مشيرا الى أنه سيتم مشاركة أكثر من ألف مراقب في جميع أنحاء كازاخستان لضمان إجراء الانتخابات التاريخية وفقًا للمعايير اللازمة. ويمثل نصف هؤلاء المراقبين مجموعة واسعة من المنظمات الدولية، بما في ذلك منظمة التعاون الإسلامي، ومنظمة شنغهاي للتعاون، بالإضافة إلى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

كما أشار إلى وجود الاهتمام القوي من قبل وسائل الإعلام الدولية لتغطية انتخابات في كازاخستان، حيث تم تسجيل مراسلين أكثر من 100 وكالة الأنباء الدولية.

وشدد على أن كازاخستان تستمر في اتباع سياستها الخارجية متعددة الأقطاب ومحبة للسلام، بما في ذلك في علاقاتها مع البلدان المجاورة في آسيا الوسطى. وأشار السفير إلى استعداد كازاخستان لتنشيط التعاون الاقتصادي والاستثماري على الصعيد الإقليمي والدولي وكذلك مع شركائها العرب.

ويذكر ان الرئيس نورسلطان نزارباييف كان قد اعلن في 19 مارس 2019 أعلن قراره حول التخلي عن الحكم بعد ثلاثين عامًا في السلطة. وقد استهل هذا القرار مرحلة انتقال سياسي في البلاد، حيث تولى قاسم جومارت توكاييف رئيس مجلس الشيوخ الرئاسة مؤقتًا، وذلك وفقا لدستور الجمهورية. بعد أقل من شهر، قرر الرئيس توكاييف بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، الأمر الذي كان يتوقع الكثيرون، مشيرًا إلى ضرورة إزالة عدم اليقين السياسي و رفع كل الغموض حول مستقبل البلاد.

وحول العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين كازاخستان ودولة الإمارات العربية المتحدة قال السفير ماديار انه في السنوات الأخيرة شهدت تطورا ملحوظا. وتوجد قاعدة قانونية واسعة بين البلدين حيث تم التوقيع على أكثر من مائة اتفاقية ومذكرة تفاهم ووثائق أخرى مهمة. كما ارتفع حجم التبادل التجاري بين البلدين بمعدل قياسي إلى 6.6 مرات من 95.6 مليون دولار في عام 2013 إلى 640 مليون دولار أمريكي في عام 2017.

وفي العام الماضي بلغ حجم التبادل التجاري 487 مليون دولار أميركي. وقال ” تستمر دولة الإمارات العربية المتحدة في احتلال مكانتها الرائدة من حيث حجم الاستثمارات المباشرة في كازاخستان بين دول الشرق الأوسط، حيث يبلغ حجم إجمالي الاستثمارات 2 مليار دولار أمريكي. ويقترب إلى الإنتهاء سير تنفيذ المشاريع الاستثمارية التي تم إطلاقها في السابق، بما في ذلك بناء مجمع “أبوظبي بلازا” في مدينة نورسلطان عاصمة كازاخستان. وبلغ إجمالي العمل المنجز فيه 82٪. وفي أكتوبر 2019 سيتم تشغيل مركز للتسوق، وفي ديسمبر سيتم الانتهاء من مجمع الفندق مع استكمال الأعمال كلها في يونيو 2020.

وقال إن إلغاء التأشيرات للمواطنين في الدولتين مع الإقامة لمدة تصل إلى 30 يومًا يعتبر إنجازا كبيرا ولا شك أن هذه الخطوة ستسهم في تنشيط العلاقات التجارية والتبادل السياحي بين كازاخستان ودولة الإمارات العربية المتحدة. وشدد السفير على أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي شريك تجاري أساسي لبلاده في منطقة الخليج.
وأشار السفير إلى أن كازاخستان تظل ملتزمة بجميع الالتزامات الدولية وستواصل اتباع سياسة خارجية واقتصادية متوازنة وفقا لمصالحها وأولوياتها الوطنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً