القاهرة تتسلم الإرهابي المصري عشماوي من ليبيا

القاهرة تتسلم الإرهابي المصري عشماوي من ليبيا

ذكر مصدر عسكري في الجيش الوطني الليبي أن رئيس المخابرات العامة المصرية عباس كامل زار مساء الثلاثاء مدينة بنغازي، والتقى المشير خليفة حفتر. وأضاف المصدر لوكالة الأنباء الألمانية أن هذه الزيارة “كانت في إطار التعاون الأمني في مكافحة الإرهاب، وسلم الجيش الوطني الليبي القيادي في تنظيم داعش، والضابط السابق في الجيش المصري هشام عشماوي أحد أبرز …




الإرهابي المصري  هشام عشماوي بعد وصوله أمس إلى مصر (تويتر)


ذكر مصدر عسكري في الجيش الوطني الليبي أن رئيس المخابرات العامة المصرية عباس كامل زار مساء الثلاثاء مدينة بنغازي، والتقى المشير خليفة حفتر.

وأضاف المصدر لوكالة الأنباء الألمانية أن هذه الزيارة “كانت في إطار التعاون الأمني في مكافحة الإرهاب، وسلم الجيش الوطني الليبي القيادي في تنظيم داعش، والضابط السابق في الجيش المصري هشام عشماوي أحد أبرز المطلوبين للدولة المصرية”.

وقبض الجيش على عشماوي في مدينة درنة الليبية في أكتوبر(تشرين الأول) الماضي.

ومن جهة أخرى قال مكتب قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه، إن المشير حفتر التقى في بنغازي اللواء كامل، الذي تسلم بعد الاجتماع “الإرهابي هشام العشماوي الذي ترأس أحد التنظيمات الإرهابية بمدينة درنة ونفذ عدداً من العمليات الإرهابية الدامية بدولتي ليبيا ومصر” .

وأوضح البيان أن الاجتماع بين حفتر وكامل جرى “في إطار عمليات مكافحة الإرهاب في شمال أفريقيا، وضمن التعاون المشترك مع جمهورية مصر العربية الشقيقة”. وأن تسليم المطلوب المصري كان بموجب اتفاقية تعاون قضائي بين البلدين.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي طالب قوات حفتر بتسليم بلاده هذا الجهادي المكنّى بـ”أبو عمر المهاجر”.

يشار إلى أن عشماوي ضابط سابق في سلاح الصاعقة بالجيش المصري، وكان قائد الخلية الإرهابية التي نفذت هجوم الواحات الذي راح ضحيته ما لا يقل عن 55 قتيلاً من عناصر الشرطة المصرية قبل عام.

واتهمت السلطات المصرية عشماوي بالضلوع في عدد كبير من الهجمات الإرهابية في مصر أخيراً، ومن بينها تفجيرات كنائس في الإسكندرية، وطنطا، والقاهرة، ودير الأنبا صموئيل في المنيا، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وقضية عرب شركس، وكمين الفرافرة، واستهداف الكتيبة 101.

واتهم عشماوي بتأسيس وتدريب خلايا إرهابية في ليبيا، ونقل عناصرها لتنفيذ عمليات إرهابية في مصر، وتفجيرات ضد الكنائس، واستهداف الأقباط، ورجال الشرطة، والجيش.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً