“الموارد البشرية الإماراتية”: العمل الإضافي في الأعياد له أجر خاص

“الموارد البشرية الإماراتية”: العمل الإضافي في الأعياد له أجر خاص

أفادت وزارة الموارد البشرية والتوطين الإماراتية، بأن ساعات العمل الإضافية منظمة بشكل مفصل ودقيق في مواد قانون العمل لاسيما في الحالات الخاصة كالتي تتعلق بالعمل خلال رمضان والاعياد، وأوضحت أنه بإمكان الموظف العمل لمدة ساعتين خارج أوقات الدوام الرسمي خلال شهر رمضان المبارك، في حال تطلبت طبيعة مهامه الوظيفية ذلك، على أن يتقاضى أجراً إضافياً …




alt


أفادت وزارة الموارد البشرية والتوطين الإماراتية، بأن ساعات العمل الإضافية منظمة بشكل مفصل ودقيق في مواد قانون العمل لاسيما في الحالات الخاصة كالتي تتعلق بالعمل خلال رمضان والاعياد، وأوضحت أنه بإمكان الموظف العمل لمدة ساعتين خارج أوقات الدوام الرسمي خلال شهر رمضان المبارك، في حال تطلبت طبيعة مهامه الوظيفية ذلك، على أن يتقاضى أجراً إضافياً مقابل ذلك الوقت.

وأكدت الوزارة في تصريح خاص ، أن احتساب الساعات الإضافية يختلف حسب وقت تأدية العمل، حيث يتقاضى العامل نسبة زيادة 25% تضاف إلى الأجر الاعتيادي عند العمل قبل الساعة 9 مساءً، بينما يستحق العامل نسبة زيادة تبلغ 50% تضاف إلى أجره الاعتيادي في حال تأديته العمل الإضافي بين الساعة 9 مساءً و4 صباحاً.

العمل الإضافي
ولفتت وزارة الموارد البشرية والتوطين أنه في حال تطلبت وظيفة العامل أن يكون على رأس عمله خلال أيام الأعياد فإنه يستحق أن يأخذ راتب إضافي بمقدار ساعة ونصف عن كل ساعة إضافية، إضافة إلى حصوله على يوم آخر إجازة.

وتنص المادة (67) من قانون العمل على أنه “إذا استدعت ظروف العمل تشغيل العامل أكثر من ساعات العمل العادية اعتبرت مدة الزيادة وقتاً إضافياً، يتقاضى العامل عنه أجراً مساوياً للأجر المقابل لساعات العمل العادية مضافاً إليه زيادة لا تقل عن 25% من ذلك الأجر”، أما المادة (68) فتنص على أنه “إذا استدعت ظروف العمل تشغيل الموظف لوقت إضافي بين الساعة التاسعة مساء والساعة الرابعة صباحاً، استحق العامل عن الوقت الإضافي الأجر المقرر بالنسبة إلى ساعات العمل العادية مضافاً إليها زيادة لا تقل عن 50% من ذلك الأجر”.

ساعات العمل

يذكر أنه يتم تخفيض ساعات العمل العادية لجميع العاملين في منشآت ومؤسسات وشركات القطاع الخاص في الدولة خلال شهر رمضان المبارك بمقدار ساعتين يومياً طوال أيام الشهر الكريم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً