التحالف العربي: ميليشيا الحوثي خطر على أمن واقتصاد العالم

التحالف العربي: ميليشيا الحوثي خطر على أمن واقتصاد العالم

قال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، إن ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران استغلت كل مقومات الجيش اليمني لإرهاب المواطنين داخل اليمن وخارجه. وأوضح المالكي في مؤتمر صحافي لقيادة القوات المشتركة للتحالف، أمس الإثنين في الرياض، أن “التصرفات الحوثية والقدرات التي تصلهم من النظام الإيراني وأعمالهم الإجرامية أطالت أمد الأزمة …




المتحدث باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي (واس)


قال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، إن ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران استغلت كل مقومات الجيش اليمني لإرهاب المواطنين داخل اليمن وخارجه.

وأوضح المالكي في مؤتمر صحافي لقيادة القوات المشتركة للتحالف، أمس الإثنين في الرياض، أن “التصرفات الحوثية والقدرات التي تصلهم من النظام الإيراني وأعمالهم الإجرامية أطالت أمد الأزمة اليمنية ومعاناة الشعب اليمني”، محملاً النظام الإيراني مسؤولية الأزمة، حسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.
وقال المالكي: “ندرك أن النظام الإيراني زود حزب الله اللبناني الإرهابي بصواريخ فاتح 110 وزود ميليشياته في المنطقة بمن فيهم الحوثيين بالطائرات دون طيار، ما أدى لاستهداف الأعيان المدنية والمرافق الحيوية وآلاف المواطنين والمقيمين في السعودية”. والجنسيات المختلفة”.
وأشار إلى أن الميليشيات الإرهابية حاولت استهداف طرق المواصلات البحرية والتجارة العالمية، مؤكداً أن قوات التحالف أحبطت أكثر من 35 عملًا إرهابياً حوثياً في مضيق باب المندب، وجنوب البحر الأحمر.
وأكد أن هناك محاولات لاستهداف المطارات الرئيسية بما فيها محاولة استهداف مطار نجران الإقليمي، ومطار الملك عبد الله في جازان، لافتاً إلى أن قوات التحالف مستمرة في إحباط الهجمات الإرهابية التي تستهدف أمن المنطقة والعالم.
واستعرض المالكي العمليات الإنسانية في اليمن، مشيراً إلى أن المنافذ البرية،، والجوية والبحرية سواءً كانت تحت سيطرة الحكومة اليمنية، أو الانقلابيين مفتوحة أمام الحملات الإغاثية، وأن عدد التصاريح الصادرة من قيادة القوات المشتركة للتحالف بلغت منذ بداية العمليات 46.798 تصريحاً، إضافةً إلى أوامر تأمين تحركات المنظمات الإغاثية بالداخل اليمني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً