«فعل فاضح» يقود خليجياً إلى المحكمة

«فعل فاضح» يقود خليجياً إلى المحكمة

استمعت محكمة استئناف الجنح في دائرة محاكم رأس الخيمة، إلى أقوال محامي الدفاع في قضية اتهام سائق خليجي بارتكاب فعل فاضح بإصبعه لسائق من جنسيته نفسها، على الطريق، وجاء في لائحة الاتهام أن السائق المتهم تجاوز مركبة المجني عليه، وأخرج يده من النافذة وقام بأداء فعل فاضح بإصبعه، وتفوه بكلمات بذيئة ضده، وكانت محكمة أول…

url


استمعت محكمة استئناف الجنح في دائرة محاكم رأس الخيمة، إلى أقوال محامي الدفاع في قضية اتهام سائق خليجي بارتكاب فعل فاضح بإصبعه لسائق من جنسيته نفسها، على الطريق، وجاء في لائحة الاتهام أن السائق المتهم تجاوز مركبة المجني عليه، وأخرج يده من النافذة وقام بأداء فعل فاضح بإصبعه، وتفوه بكلمات بذيئة ضده، وكانت محكمة أول درجة قضت بسجن المتهم شهرين بتهمة ارتكاب فعل فاضح في الطريق العام.

وأوضح محامي الدفاع خلال مرافعته أمام المحكمة أنه توجد خلافات سابقة بين المتهم والمجني عليه، مؤكداً أن المتهم لا يمكنه ارتكاب فعل فاضح في الطريق العام ضد المجني عليه، لأنه لم يكن في المركبة بمفرده، حيث كانت معه شقيقته الكبرى وشقيقه الصغير، ومن غير المنطقي أن يرتكب فعلاً فاضحاً خلال وجودهما معه في المركبة.

وأضاف أنه لا يمكن تصور معقولية الواقعة، لأن المجني عليه أفاد في تحقيقات الشرطة والنيابة العامة بأن المتهم تجاوز مركبته وقام بالفعل الفاضح والتفوه بكلام بذيء، لافتاً إلى أنه لا يمكن للمجني عليه رؤية المتهم بشكل واضح وهو يتجاوز الطريق بجانب مركبته من جهة اليسار، ويسمعه يتفوه بكلام بذيء!

وأوضح أن الواقعة ارتكبت في طرق عام، وأن كاميرات التسجيل المثبتة على أحد المساجد والفلل السكنية سجلتها كاملة، مطالباً المحكمة بضرورة تفريغ الكاميرات الموجودة في مكان الواقعة للتأكد من براءة موكله.

وطالب بإلغاء الحكم المستأنف، والقضاء ببراءة موكله من الاتهامات المسندة إليه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً