هواية التصوير تقود طالباً جامعياً إلى المحكمة

هواية التصوير تقود طالباً جامعياً إلى المحكمة

باشرت محكمة الاستئناف في أبوظبي محاكمة شاب عربي (طالب جامعي)، متهم بالتصوير في أماكن محظورة، حيث تم إلقاء القبض عليه خلال التصوير ومصادرة الكاميرا التي يحملها، وغرمته محكمة أول درجة 5000 درهم.




باشرت محكمة الاستئناف في أبوظبي محاكمة شاب عربي (طالب جامعي)، متهم بالتصوير في أماكن محظورة، حيث تم إلقاء القبض عليه خلال التصوير ومصادرة الكاميرا التي يحملها، وغرمته محكمة أول درجة 5000 درهم.

وبسؤال المحكمة للمتهم اعترف بالتصوير في مكان يحظر التصوير فيه، مشيراً إلى أنه يحب التصوير، وأنه لم يكن على علم بأن المنطقة يحظر فيها التصوير، وأنه سدد الغرامة التي قضت بها محكمة أول درجة والبالغة 5000 درهم.

وطالب خلال الجلسة بإلغاء الغرامة المحكوم عليه بها، واسترداد كاميرته التي تمت مصادرتها وقت الواقعة، مشيراً إلى أنه استأنف الحكم لأنه دفع الغرامة من مصروفاته الجامعية، وتعثره حالياً في دفع رسومه الدراسية، وقررت المحكمة تأجيل الحكم في القضية.

وفي الجلسة نفسها، نظرت المحكمة قضية عربي متهم بالتخلف عن مواعيد الفحص الدوري، التي يجب الخضوع لها للتأكد من توقفه عن تعاطي أي مواد مخدرة.

وبسؤال المحكمة للمتهم اعترف بتعاطي المخدر، مشيراً إلى أنه لم يكن لديه علم بموعد الفحص الدوري، وأنه كان مريضاً خلال هذا التوقيت، وتوجه وقتها إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولديه من المستندات ما يثبت ذلك.

وطلب من هيئة المحكمة العفو والرحمة، مؤكداً أنها المرة الأولى التي يضبط فيها متعاطياً للمخدر، حيث لم يسبق تعاطيه المخدرات قبل تلك الواقعة، فيما قررت المحكمة تأجيل الحكم في القضية، مع ضم صحيفة سوابق المتهم إلى ملف القضية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً