إسرائيل تتهم مسؤولاً فلسطينياً بإطلاق النار على حافلات اسرائيلية

إسرائيل تتهم مسؤولاً فلسطينياً بإطلاق النار على حافلات اسرائيلية

اتهمت إسرائيل مسؤولاً في السلطة الفلسطينية بتنفيذ “هجمات إرهابية خطيرة” على حافلات إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلن جهاز الأمن الداخلي “الشين بيت” الإثنين. وكانت القوات الإسرائيلية أعلنت أنها اعتقلت في فبراير الماضي زكريا الزبيدي الذي يتحدر من جنين ويشغل منصباً في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، بعدما قاد كتائب شهداء الاقصى الجناح العسكري لحركة…




alt


اتهمت إسرائيل مسؤولاً في السلطة الفلسطينية بتنفيذ “هجمات إرهابية خطيرة” على حافلات إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلن جهاز الأمن الداخلي “الشين بيت” الإثنين.

وكانت القوات الإسرائيلية أعلنت أنها اعتقلت في فبراير الماضي زكريا الزبيدي الذي يتحدر من جنين ويشغل منصباً في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، بعدما قاد كتائب شهداء الاقصى الجناح العسكري لحركة فتح.

وأعلن الشين بيت أيضاً أنه اعتقل شريكه المحامي طارق برغوث المقيم في رام الله، والذي مثل معتقلين فلسطينيين أمام المحاكم الإسرائيلية.

وأأورد الشين بيت في بيان أن “المدعي العسكري وجه اتهاماً إليهما في هجمات مختلفة”.

وتعهد الزبيدي العام 2007 بالتخلي عن سلاحه مقابل موافقة إسرائيل على شطب اسمه من قائمة النشطاء المطلوبين لديها.

وأكد الشين بيت أن “الزبيدي انتهك هذا الاتفاق وكان ضالعاً في هجمات عدة بالرصاص”.

وأضاف أنه “سيحاكم على كل الهجمات الإرهابية التي هو ضالع فيها، سواء في الماضي أو في الاونة الاخيرة”.

وتابع أن المتهمين “استخدما سيارة تابعة للسلطة الفلسطينية واطلقا النار مراراً على حافلات مدنية”.

وفي هذا السياق، اطلقا النار بين نوفمبر 2018 ويناير 2019 على حافلات إسرائيلية في منطقة رام الله في الضفة المحتلة، وفق المصدر نفسه.

ولفت الشين بيت أيضاً إلى أن برغوث أطلق النار على سيارة للشرطة الإسرائيلية عند حاجز بين الضفة والقدس، ما أسفر عن إصابة ثلاثة اشخاص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً