موافقة إنتل وكوالكوم على الحظر الذي فرض من الولايات المتحدة على شركة هواوي

موافقة إنتل وكوالكوم على الحظر الذي فرض من الولايات المتحدة على شركة هواوي

تتوالى تداعيات الحظر وقيود القائمة السوداء التي وضعت من قبل ترامب على هواوي، حيث كشف تقرير بلومبرغ عن موافقة كلاً من إنتل وكوالكوم على الحظر الذي فرض على العملاق الصيني، كما تتخذ كلا الشركتين خطوات بمنع إمداد هواوي بالرقاقات.

تتوالى تداعيات الحظر وقيود القائمة السوداء التي وضعت من قبل ترامب على هواوي، حيث كشف تقرير بلومبرغ عن موافقة كلاً من إنتل وكوالكوم على الحظر الذي فرض على العملاق الصيني، كما تتخذ كلا الشركتين خطوات بمنع إمداد هواوي بالرقاقات.

aligncenter size-full wp-image-227273

انتقل حظر القائمة السوداء إلى مستوى جديد اليوم مع موافقة كلاً من صانعي الرقاقات كوالكوم وإنتل على تنفيذ الحظر، كما تتوقف كلا الشركتين عن إمداد هواوي بالرقاقات خلال الفترة القادمة وذلك في إطار إرضاء الإدارة الأمريكية.

وتشير التوقعات إلى أن كلاً من كوالكوم وإنتل إضطرت للموافقة على حظر الولايات المتحدة لتفادي إثارة غضب الإدارة الأمريكية، كما تستعد شركة كوالكوم لمواجهة القيود التي فرضت على الشراكات القائمة مع هواوي نتيجة للأعمال القائمة بين الشركتين.

ويأتي هذا التطور الجديد في الحظر الذي فرض على هواوي وتوقف إمداد إنتل لها بالرقاقات في الوقت الذي بدأت شركة هواوي في تحقيق تقدم ومراجعات إيجابية بإصدارتها الجديدة من أجهزة الحاسب المحمول.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً