جاستين بيبير يتسبب في إغلاق آيسلندا لإحدى أوديتها

جاستين بيبير يتسبب في إغلاق آيسلندا لإحدى أوديتها

تسبب مقطع فيديو غنائي للنجم جاستين بيبر، في إغلاق آيسلندا لأحد أكثر أوديتها جاذبية وإقبالاً من السياح، بعد توافد عدد لا نهائي من الجمهور لزيارته والتقاط صور ومقاطع فيديو خاصة بهم في نفس المكان الذي قام فيه بتصوير أغنيته “I’ll show you”، التي صدرت عام 2015 وحققت نجاحاً كبيراً. بالرغم من أن وادي “Fjaðrárgljúfur” مصنف ضمن أشهر الوجهات السياحية في…




وادي Fjaðrárgljúfur


تسبب مقطع فيديو غنائي للنجم جاستين بيبر، في إغلاق آيسلندا لأحد أكثر أوديتها جاذبية وإقبالاً من السياح، بعد توافد عدد لا نهائي من الجمهور لزيارته والتقاط صور ومقاطع فيديو خاصة بهم في نفس المكان الذي قام فيه بتصوير أغنيته “I’ll show you”، التي صدرت عام 2015 وحققت نجاحاً كبيراً.

بالرغم من أن وادي “Fjaðrárgljúfur” مصنف ضمن أشهر الوجهات السياحية في آيسلندا، إلا أن الممارسات التي قام بها عدد من الزائرين في السنوات الأخيرة، دفع القائمين عليه لاتخاذ قرار بإغلاق أبوابه طيلة أيام العام، فيما عدا خمسة أسابيع فقط، بهدف حماية طبيعة المكان الجذابة التي بدأت تتأثر سلباً بذلك.

وأوضح المسؤول الأمني رفضه قبول عدد من الرشاوي من الزائرين، مقابل أن يغض الطرف عن مخالفتهم لإرشادات استخدام المكان والتقاط الصور فيه، لافتاً إلى طبيعة الأخدود البركانية تجعله أكثر عرضة للإتلاف وهو ما يصعب إصلاحه أو معالجته لاحقاً.

واعتبر المسؤول في وكالة البيئة الآيسلندية دانيل فريير جونسون، أن جاستين بيبر هو المسؤول الأول عن الارتفاع الملحوظ في عدد الزوار، إذ لم يكن أحد يعرف هذا المكان خارج البلاد قبل تصوير أغنيته، موضحاً أن عدد الزوار وصل إلى أكثر من 2.3 مليون في العام الماضي مقارنة بأعلى نسبة سجلها الوادي في 2011، حوالي 600 ألف زائر، مع توقعات بزيادتها بعد تصوير مشاهد الجزء الأخير من صراع العروش فيها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً