أردرن وماكرون يدشنان حملة ضد مواد الإرهاب على الإنترنت

أردرن وماكرون يدشنان حملة ضد مواد الإرهاب على الإنترنت

تدشن اليوم الأربعاء، حملة ضد المواد الإرهابية والمواد ذات الصلة بالتطرف العنيف على الإنترنت، بجهود مشتركة بين رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أردرن، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وأطلق اسم “نداء كرايستشيرش” على تلك الحملة، نسبة إلى الهجوم المسلح الأخير على مسجدين في المدينة النيوزيلندية في مارس(آذار)، الذي خلف 51 ضحيةً.ومن المتوقع أن تكون الدعوة موجهة إلى…




رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أردرن والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (أرشيف)


تدشن اليوم الأربعاء، حملة ضد المواد الإرهابية والمواد ذات الصلة بالتطرف العنيف على الإنترنت، بجهود مشتركة بين رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أردرن، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وأطلق اسم “نداء كرايستشيرش” على تلك الحملة، نسبة إلى الهجوم المسلح الأخير على مسجدين في المدينة النيوزيلندية في مارس(آذار)، الذي خلف 51 ضحيةً.
ومن المتوقع أن تكون الدعوة موجهة إلى شركات التكنولوجيا الكبرى، وسيكون مؤسس تويتر جاك دورسي، ورئيس شركة مايكروسوفت براد سميث، ونائب رئيس فيس بوك نيك كليغ بين الحاضرين.
وبث منفذ هجوم كرايستشيرش وقائع الهجومين على فيس بوك عبر خدمة البث الحي لمدة 17 دقيقة، قبل أن تحذف شركة التواصل الاجتماعي المقطع، لكن سرعان ما انتشرت مقاطع فيديو للهجومين على الإنترنت.
وقالت أردرن في وقت لاحق، إن الهجمات كشفت أن وسائل التواصل الاجتماعي “استخدمت بطريقة غير مسبوقة، أداةً للترويج لعمل إرهابي وكراهية”.

ومن المتوقع أيضاً أن يكون العاهل الأردني الملك عبد الله، ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، من بين عدد من قادة العالم الآخرين المقرر أن يحضروا تدشين الحملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً