ماهي أسباب ظهور الحبوب على وجه الرضع؟

ماهي أسباب ظهور الحبوب على وجه الرضع؟

بعد أيام من ولادة المولود قد تلاحظ بعض الأمهات ظهور بعض الحبوب الحمراء أو البيضاء على الجبين أو الذقن، مما يشعرهن بالقلق حيال ماهيتها. لذلك سنقدم في مقال اليوم أسباب ظهور هذه الحبوب وطرق التعامل معها على الرغم من أنها حالة شائعة بين الرضع ولا تستدعي أي قلق.أسباب ظهور الحبوب لدى الرضع تعرض الرضيع للحرارة الزائدة مثل الطقس الحار. …

بعد أيام من ولادة المولود قد تلاحظ بعض الأمهات ظهور بعض الحبوب الحمراء أو البيضاء على الجبين أو الذقن، مما يشعرهن بالقلق حيال ماهيتها. لذلك سنقدم في مقال اليوم أسباب ظهور هذه الحبوب وطرق التعامل معها على الرغم من أنها حالة شائعة بين الرضع ولا تستدعي أي قلق.

أسباب ظهور الحبوب لدى الرضع

alt

  • تعرض الرضيع للحرارة الزائدة مثل الطقس الحار.
  • يتسبب انتقال بقايا الهرمونات الحمل من الأم للمولود عن طريق الدم في تعزيز إنتاج الإفرازات الدهنية في البشرة مما يتسبب في ظهور الحبوب وتكون بيضاء اللون أو حمراء وتظهر عن الجبين والخدين.
  • قد يصاب الأطفال الرضع في عمر الشهرين إلى الستة أشهر بالأكزيما مما يتسبب في ظهور طفح جلدي على الخدين وينتقل إلى باقي أجزاء الجسم، وبهذه الحالة يجب مراجعة الطبيب المختص لوصف العلاج المناسب للطفل.
  • الإصابة بعدوى الخمائر الملاسيزية التي تصيب الجلد وتسبب في إثارة الحساسية لدى الرضع لتكون النتيجة بشرة مليئة بالحبوب الصغيرة.
  • اضطراب النبيت الجرثومي المعوي الذي يصيب الجنين في الرحم ويستمر في النمو قبل الولادة وبعدها ليتسبب بظهور الحبوب، الالتهابات والتحسس عند الرضع.
  • عندما تكون الأم المرضع في حالة نفسية سيئة فذلك قد يتبلور في شكل حبوب عن طريق الرضاعة الطبيعية.

كيفية علاج الحبوب على وجه الرضيع

alt

عادة ما يشفى الرضيع من هذه الحبوب بشكل آلي ودون استخدام أي علاج لكن إذا استمرت فترة ظهور الحبوب لعدة أشهر، ينصح باستشارة طبيب الأطفال للحصول على العلاج المناسب لهذه الحالة.

ويمكنك سيدتي المساعدة في تسريع شفاء طفلك من خلال بعض النصائح وهي كالتالي:

  • تجنب لمس الحبوب بأي شكل من الأشكال عن طريق فركها أو كشطها حتى لا تزيدي من انتشار البكتيريا في مناطق أخرى وبالتالي ظهور عدد أكبر من الحبوب كما قد يتسبب بحدوث التهابات.
  • تجنب وضع ملابس كثيرة على الرضيع تجنبا للتعرق المفرط بسبب الحرارة الزائدة مما قد يتسبب في تهيج الجلد وظهور المزيد من البكتيريا بسبب الرطوبة.
  • في حال أردت غسل وجه الرضيع بعد الأكل أو عند سيلان اللعاب من فمه، يجب عليك استعمال أنواع الصابون المخصصة للرضع، لأنها تأتي بتركيبة خالية من المواد العطرية وتتضمن مواد مرطبة خاصة بالأطفال. احرصي على تجفيف البشرة جيدا بعد ذلك.
  • عدم استخدام أي أدوية أو كريمات طبية من دون استشارة سابقة للطبيب المختص وذلك لأن بشرة الطفل حساسة جيدا في هذه السن الصغيرة وقد تزيدين من تعقيد الأمور.

نصيحة صحية: في حال لاحظت أيتها الأم أن الحبوب لم تختفي بعد مدة فيجب عليك استشارة الطبيب المختص ليحدد نوع الحبوب لأنها قد تكون ردة فعل تحسسي أو إكزيما حتى تحصلي على العلاج المناسب للرضيع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً