إنجاز وتأثيث مبنى مدينة الشارقة للإعلام بـ 30 مليون درهم

إنجاز وتأثيث مبنى مدينة الشارقة للإعلام بـ 30 مليون درهم

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بالاهتمام بالمشاريع التي تصب في تطوير الإنسان والارتقاء به، انتهت دائرة الأشغال العامة بالشارقة من إنشاء وتأثيث المبنى الإداري لمدينة الشارقة للإعلام، بتكلفة 30 مليون درهم، وذلك انطلاقاً من التزامها بالمساهمة في تحقيق أهداف خطة الإمارة، نحو تعزيز فاعلية وكفاءة الخطاب الإعلامي، وضمان فاعلية المضمون …

emaratyah

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بالاهتمام بالمشاريع التي تصب في تطوير الإنسان والارتقاء به، انتهت دائرة الأشغال العامة بالشارقة من إنشاء وتأثيث المبنى الإداري لمدينة الشارقة للإعلام، بتكلفة 30 مليون درهم، وذلك انطلاقاً من التزامها بالمساهمة في تحقيق أهداف خطة الإمارة، نحو تعزيز فاعلية وكفاءة الخطاب الإعلامي، وضمان فاعلية المضمون الإعلامي المقدم، ودعم المؤسسات الإعلامية، ولتوفير المناخ المريح للموظفين وتطوير المنظومة الإعلامية، بما يواكب ما تشهده الدولة من تطور في كافة مناحي الحياة سواء الاجتماعية أو الاقتصادية.
وقال المهندس علي بن شاهين السويدي، رئيس الدائرة إن التكلفة الإجمالية لإنشاء وتأثيث المبنى بلغت 30 مليون درهم، ولفت إلى أن العمل به سبق البرنامج الزمني. بما يسهم في تعزيز مدينة الشارقة للإعلام «شمس» من حضورها الإعلامي عبر توفير بيئة عمل مناسبة لفرق عملها من خلال مبنى متكامل مزود بأحدث التقنيات الحديثة في قطاع الإعلام والاتصال.
وقالت المهندسة علياء الرند، مدير إدارة مشاريع المباني بالدائرة: «يضم المبنى المؤلف من طابق أرضي والممتد على مساحة 2800 متر مربع 27 مكتباً مخصصاً للموظفين والإداريين و3 غرف اجتماعات، إضافة إلى قاعة كبيرة وورشة أعمال وقاعة محاضرات، علاوة على مصلى للرجال مع ميضأة ودورات مياه ومثلهم للنساء، كما يحتوي المبنى على مطبخ تحضيري وكافتيريا وغرفة لإعداد الطعام ومنطقة لتحضير الطعام ومخزنين وغرفة كهرباء وأخرى للاتصالات.
كما تم تزويد المبنى، بمبنى للخدمات مكون من غرفتي مضخات وغرفة محول وأخرى للكهرباء على مساحة 156 متراً مربعاً، إلى جانب إنشاء غرفة حراسة مع ملحقاتها الخدمية، كما يشتمل المشروع كافة التجهيزات التقنية والأمنية، والمكانيكية التي تسهل الأعمال وتحافظ على السرية والخصوصية، لاسيما أنه جرى تجهيزه بأحدث أنظمة للصوتيات والمرئيات، إضافة إلى شاشات عرض وإضاءة وأنظمة الأمن والسلامة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً