الخارجية الكويتية: نمو مطرد للعلاقات مع العراق

الخارجية الكويتية: نمو مطرد للعلاقات مع العراق

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، أن الحرص والاهتمام المشترك بدورية انعقاد اللجنة العليا الكويتية العراقية المشتركة يأتي تجسيداً للتوجيهات السامية والحكيمة لقيادتي البلدين في إطار العلاقات الكويتية العراقية الأخوية والتاريخية العريقة. جاء ذلك في كلمة الشيخ صباح الخالد خلال افتتاح أعمال الدورة السابعة للجنة التي عقدت في الكويت الأحد، بحسب ما ذكرت…




نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الحمد الصباح ووزير الخارجية العراقي محمد الحكيم (كونا)


أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، أن الحرص والاهتمام المشترك بدورية انعقاد اللجنة العليا الكويتية العراقية المشتركة يأتي تجسيداً للتوجيهات السامية والحكيمة لقيادتي البلدين في إطار العلاقات الكويتية العراقية الأخوية والتاريخية العريقة.

جاء ذلك في كلمة الشيخ صباح الخالد خلال افتتاح أعمال الدورة السابعة للجنة التي عقدت في الكويت الأحد، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية “كونا”.

وقال إن “الزيارات رفيعة المستوى أخيراً بين البلدين الشقيقين عكست النمو المطرد للعلاقات المتينة لاسيما أن كلا البلدين الشقيقين يتشاركان في الرؤى وفي مختلف القضايا الإقليمية والدولية”.

واثمرت اللجنة العليا الكويتية العراقية المشتركة في دورتها السابعة في الكويت الأحد، برئاسة الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ووزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات تفاهم وبرامج تنفيذية من شأنها الإسهام في فتح آفاق أوسع بين البلدين الشقيقين في مجالات التعاون المتعددة والواعدة.

وأكد البيان الختامي الصادر في ختام هذه الدورة أن أعمال اللجنة شهدت استعراضاً لكل مجالات التعاون بين الجانبين لاسيما الاقتصادية والتنموية منها وبحث سبل تعزيزها والأخذ بها إلى آفاق جديدة للتعاون والتكامل الوثيقين بين البلدين الشقيقين ومما يعكس الرغبة المشتركة في تطوير وتوطيد العلاقات الثنائية بينهما على كافة المستويات.

ولفت إلى أن اللجنة العليا المشتركة الكويتية العراقية، تشكل نموذجاً للعلاقات الثنائية القوية والمتينة وتسهم في تحقيق ما يصبو إليه الجميع من تقدم وازدهار للبلدين والشعبين الشقيقين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً