4 ابتكارات تجارية كان للموظفين الفضل بها

4 ابتكارات تجارية كان للموظفين الفضل بها

يمكن أن تأتي أفكار الابتكارات من أفراد يعملون في أي مستوى وظيفي، وحسبما ذكرت مجلة “فوربس”، لاحظ “آدم سميث”، الذي يعد أبا للاقتصاد الحديث، أن الشيء الذي يجعل تقسيم العمل ناجحًا للغاية أن العمال في الأدوار الوظيفية المتخصصة يميلون إلى اكتشاف أدوات جديدة وأكثر كفاءة لإنجاز العمل. وقد باتت هذه الحقيقة بعد 250 عامًا أكثر أهمية من أي…

ff-og-image-inserted

يمكن أن تأتي أفكار الابتكارات من أفراد يعملون في أي مستوى وظيفي، وحسبما ذكرت مجلة “فوربس”، لاحظ “آدم سميث”، الذي يعد أبا للاقتصاد الحديث، أن الشيء الذي يجعل تقسيم العمل ناجحًا للغاية أن العمال في الأدوار الوظيفية المتخصصة يميلون إلى اكتشاف أدوات جديدة وأكثر كفاءة لإنجاز العمل.

وقد باتت هذه الحقيقة بعد 250 عامًا أكثر أهمية من أي وقت مضى، إذ تسعى الشركات إلى تشجيع ثقافة الابتكار على مستوى الشركة حتى تحافظ على ريادتها في سوق العمل الحديث. ومن أجل تحقيق هذه الغاية فإن قادة الشركات لا يحتاجون إلى نشر ثقافة تشجع الموظفين على التعبير عن أفكارهم فحسب، ولكن أيضًا يجب أن تكون هناك عملية رسمية يمكن أن تنتقل بها هذه الأفكار إلى الأشخاص المعنيين الذين يمكنهم النظر بها وتنفيذها. ويمكن فتح أبواب جديدة أمام الكفاءات والمواهب عبر وجود نظام رسمي لتنفيذ الأفكار ودعمها من قبل القيادة في الشركة، مثل هذه النماذج الأربعة التي قدم فيها الموظفون في شركة المحاسبة والاستشارات والتكنولوجيا كراو”Crowe” أفكارًا لمبادرات مربحة.

4 ابتكارات تجارية كان للموظفين الفضل بها

الابتكار

التوضيح

1-تكنولوجيا الضرائب

– عندما جاءت “جيرالين هيرد” الشريكة في شركة “كراو” عام 2006، كان لدى الشركة وحدة ضرائب تعمل وفقًا للنموذج التقليدي الذي تفضله العديد من الشركات.

– تغير ذلك عام 2008 عندما تم إقرار متطلبات إيداع جديدة، والتي غيرت الطريقة التي تقدم بها الكيانات المُعفاة من الضرائب عائداتها إلى دائرة الإيرادات الداخلية، حيث أصبحت العملية تستلزم تقديم وثيقة من 80 صفحة بدلاً من 12 صفحة فقط.

– بسبب ذلك أصبحت عملية مراجعة النماذج وتعبئتها يدويًا أمرًا مرهقًا للعملاء، ولأن “هيرد” كانت تتحدث مع العملاء بانتظام عن هذه المشكلات فقد عملت مع فريق مشترك من الإدارات المختلفة على إيجاد حلول لذلك، حتى ابتكرت مجموعة جديدة من الأدوات تسمى “C-TRAC“.

– تساعد هذه الأدوات على تبسيط عملية تقديم الإقرارات الضريبية لعملاء الشركة المعفيين من الضرائب، فبدلاً من اضطرار العملاء إلى تنسيق جميع الوثائق من الإدارات المختلفة لتقديم المعلومات اللازمة للمحاسبين الضريبيين، يمكن للعملاء إدخال البيانات افتراضيًا ويقوم برنامج “C-TRAC” بملء جميع النماذج آليًا وفقًا لذلك.

– قدمت الشركة منذ إطلاق “C-TRAC” نموذجًا ضريبيًا جديدًا تقريبًا كل عام، وبات لديها اليوم مجموعة تدريب تقدم أدوات ضريبية تكنولوجية إلى العملاء، والتي لم تساعد فقط في خدمة العملاء بشكل أفضل، بل أسهمت في زيادة إيرادات الشركة أيضًا.

– يمكن لعملاء “كرو” إما الحصول على تراخيص لاستخدام هذه التقنيات أو الاستعانة بمتخصصين من داخل الشركة للقيام بالعمل بدلاً منهم، وتُرجع هيرد الفضل في تمكنها من تنفيذ فكرتها إلى الدعم الذي تلقته من رؤسائها في العمل.

2-أداة “إكسبكتشنز ريزولوشين” لتحليل البيانات وأتمتة عملية تسوية أرصدة الائتمان

– تعد الأرصدة الدائنة غير المستحقة إحدى المشكلات المتأصلة في مجال الفواتير الطبية، حيث إن الحلول اليدوية غير فعالة في هذه الحالات.

– تمكن اثنان من الموظفين ويعمل أحدهما الآن مديرًا في مجموعة كرو لخدمات الرعاية الصحية ويعمل الآخر مطور برمجيات من التعاون معًا والتوصل إلى فكرة تساعد على تحليل وتسوية أرصدة الائتمان السابقة من أجل التنبؤ بالأرصدة المستقبلية وتسويتها.

– بفضل تعاونهما معًا ابتكرا ” Exceptions Resolution“، وهي أداة تستخدم تحليل البيانات والتعلم الآلي لأتمتة عملية تسوية أرصدة الائتمان، وبمرور الوقت كانت الأداة جاهزة لإطلاقها بفضل إمداد الفريق بالموارد اللازمة لتشغيل الأداة بناءً على مجموعة من البيانات الحقيقية من الحالات السابقة، مما سمح لهما باختبار الأداة وتطويرها قبل إطلاقها، كما تمكنا من وضع معايير واضحة للأداء.

3- الأمن وجعل العملاء جزءًا من الحل

– أثناء إجراء المئات من اختبارات أمن الحاسوب للعملاء، بدأ الموظفون في “كرو” يلاحظون ظهور عدد من نقاط الضعف بشكل متكرر، واعتمد فريق الأمن السيبراني على هذه المعلومات لتطوير ” Crowe Security Insights” وهي تكنولوجيا تتيح للعملاء معرفة المشكلات الشائعة وحلها بأنفسهم مثل كلمات المرور الضعيفة وبيانات اعتماد تسجيل الدخول المكررة.

– تضمن تطوير هذه الأداة الكثير من التغذية الراجعة من جانب العملاء الذين كانوا مدركين للمشكلات التي تواجه أمنهم الرقمي، مما ساعد العاملين على تطوير المشروع كثيرًا، حيث أخبر العملاء الأفراد الذين يصممون واجهة المستخدم بالطريقة التي يعتزمون استخدام هذه الأدوات في أنظمة الكمبيوتر الخاصة بهم.

– ساعد هذا البرنامج في حماية العملاء من نقاط الضعف الشائعة بفعالية أكبر، مما سمح للخبراء بالتركيز على نقاط الضعف الأقل شيوعًا والتي قد تكون أكثر ضررًا.

4- محلل المستندات الذكي “Intelligent Document Analyzer

– قررت وحدة التدقيق في شركة “كرو” مؤخرًا إيجاد حل للوقت المهدر الذي يقضيه الموظفون في قراءة وفهم كم هائل من المستندات أو مراجعتها، حيث ابتكر أحد الشركاء في وحدة التدقيق أداة ذكية لتحليل المستندات.

– تقوم أداة ” Intelligent Document Analyzer” بمسح المستندات الضخمة وتحليلها في وقت قليل مقارنة بالوقت الذي يستغرقه الموظفون للقيام بهذه المهمة يدويًا، ثم يقوم الكمبيوتر بإعداد ملخص للمعلومات الأساسية لإعلام صانعي القرار بالخطوات التالية التي يجب القيام بها في المشروع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً