3 نصائح أساسية عليك تطبيقها في زواجك

3 نصائح أساسية عليك تطبيقها في زواجك

كما يحتاج الزواج إلى التواصل من أجل تعميق العلاقة بين الزوجين وتقويتها، فإن أهمية التواصل السليم تكمن في تجنّب سوء التفاهم بين الزوجين، فعدم وجود تواصل سليم بين الزوجين يخلق مجالاً للمشاكل والخلافات، ويصعب طرق الوصول إلى حلول هذه المشاكل، لهذا فإن كل زوجين بحاجة إلى معرفة أدوات التواصل الأساسية من أجل تحسين طرق التواصل السليم بينهما.. …

كما يحتاج الزواج إلى التواصل من أجل تعميق العلاقة بين الزوجين وتقويتها، فإن أهمية التواصل السليم تكمن في تجنّب سوء التفاهم بين الزوجين، فعدم وجود تواصل سليم بين الزوجين يخلق مجالاً للمشاكل والخلافات، ويصعب طرق الوصول إلى حلول هذه المشاكل، لهذا فإن كل زوجين بحاجة إلى معرفة أدوات التواصل الأساسية من أجل تحسين طرق التواصل السليم بينهما.. وإليكِ أهم أدوات التواصل التي يحتاج إليها الزواج..

alt

يشترط نجاح النقاش بين الزوجين، اختيار الوقت المناسب بعناية، فالتوقيت المناسب هو ما يضمن أن يستمع زوجك إليكِ جيداً. ينطبق اختيار الوقت المناسب على المحادثات الصعبة، تلك التي يكون لديك شيء مهم لمشاركته، أو ترغبين في مشاركة حدث مهم مع زوجك، عليكِ أولاً سؤال نفسك: هل أحدكما غاضب؟ مرهق؟ مر بيوم سيئ؟ أو حتى جائع؟ إذا كانت الإجابة نعم، فعليكِ التوقف فوراً، وانتظار تحسّن الظروف لبدء الحديث في الوقت المناسب.

عندما يبدأ خلاف بينك وبين زوجك بسبب سوء الفهم، تأكدي أن لديك القدرة على إيقاف سوء الفهم، وهذا عبر مقاومة الاستسلام للفكرة، وبدلاً من الرد السريع لمحاولة دفع الآخر، عليكِ التوقف والتفكير على مهل، هل يقصد زوجك شيئاً سيئاً، أم أن التعبير خانه؟ وإذا لم تحسمي إجابتك، فعليكِ سؤاله بصراحة ومباشرة ماذا يقصد من كلامه؟ ما يساعدك على حل المشكلة بطريقة منطقية عبر الاستجابة والتفكير، وليس الرد السريع والاستسلام لسوء الفهم.

هذه الأداة رائعة لاستخدامها عندما يخرج النقاش مع زوجك عن السيطرة:

توقفي: توقفي عندما تشعرين بعدم الارتياح لطريقة الحديث.
استراحة: اطلبي استراحة لمدة ساعة على الأقل لاستعادة سلامك النفسي قبل استئناف النقاش.
مسؤوليتك: فكري في الجزء الخاص بكِ من المشكلة، قبل إلقاء اللوم على زوجك فكّري جيداً في المسؤولية التي تتحمّلينها من المشكلة وكيفيّة حلها.
عرض السلام: بعد انقضاء الهدنة، اعرضي على زوجك السلام والصلح، مع وعد بتغيير إيجابي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً