8 قتلى بهجوم لطالبان على مقر للشرطة في أفغانستان

8 قتلى بهجوم لطالبان على مقر للشرطة في أفغانستان

تبنى متمردو طالبان، أمس، هجوماً استمر أكثر من ست ساعات على مقر عام للشرطة في شمال أفغانستان، وأسفر عن ثمانية قتلى على الأقل، وفق السلطات.

تبنى متمردو طالبان، أمس، هجوماً استمر أكثر من ست ساعات على مقر عام للشرطة في شمال أفغانستان، وأسفر عن ثمانية قتلى على الأقل، وفق السلطات.

وقال مسؤول الصحة في ولاية بغلان مهيب الله حبيب إن ثماني جثث على الأقل و55 جريحاً من مدنيين وعسكريين نقلوا إلى المستشفى.

من جهته، قال الناطق باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي إن «الهجوم المنسق على المقر العام لشرطة بغلان انتهى بقتل جميع الإرهابيين».

وسارعت طالبان إلى تبني الهجوم. وقال الناطق باسم المتمردين ذبيح الله مجاهد عبر تويتر إن عنصراً فجر أولاً سيارته المفخخة في المقر العام للشرطة، ما أسفر عن مقتل «عشرات المسلحين» قبل أن يدخل مسلحون آخرون إلى المقر.

وبعيد الهجوم الذي بدأ بتفجير السيارة المفخخة، لفت رحيمي إلى «مقتل إرهابيين اثنين» مع «محاصرة القوات الأفغانية» للمهاجمين الآخرين.

وأشار عضو مجلس ولاية بغلان أسد الله شهباز إلى أنه سمع تبادلاً متقطعاً لإطلاق النار.

ونشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور أظهرت سحابة دخان كثيفة في سماء عاصمة الولاية بل خمري.

ووقع الاعتداء بعد يومين من عرض الرئيس الأفغاني أشرف غني التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار مع طالبان خلال شهر رمضان.

وتجاهل المتمردون العرض الذي جاء في نهاية محادثات سلام في كابول في وقت اجتمع ممثلون لطالبان في محادثات مع الأمريكيين.

ودخلت الجولة الحالية من المحادثات بين طالبان والمبعوث الأمريكي الخاص إلى أفغانستان زلماي خليل زاد يومها الرابع.

ويسعى الجانبان للتوصل إلى اتفاق يمهد الطريق لانسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان مقابل وقف إطلاق النار، وإجراء محادثات بين الحكومة وطالبان، وضمان عدم استخدام البلاد مجدداً كملاذٍ للجماعات المتطرفة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً