دراسة: تعاطي القنب للمرة الأولى يسجل ارتفاعا في كندا بعد تقنينه

دراسة: تعاطي القنب للمرة الأولى يسجل ارتفاعا في كندا بعد تقنينه

سجلت كندا ارتفاعا واضحا في عدد الأشخاص الذين تعاطوا القنب للمرة الأولى في 2019، بعدما أصبحت ثاني دولة عالميا تقنن زراعته وبيعه واستخدامه في نهاية العام الماضي . وقالت هيئة الإحصاء الكندية في استطلاع أجرته في الثلاثة أشهر الأولى من 2019 إن 646 ألف شخص اعترفوا بتعاطي القنب (الحشيش) للمرة الأولى، أي تقريبا ضعف العدد في نفس الفترة من العام السابق. وأظهرت الدراسة…

دراسة: تعاطي القنب للمرة الأولى يسجل ارتفاعا في كندا بعد تقنينه

سجلت كندا ارتفاعا واضحا في عدد الأشخاص الذين تعاطوا القنب للمرة الأولى في 2019، بعدما أصبحت ثاني دولة عالميا تقنن زراعته وبيعه واستخدامه في نهاية العام الماضي .

وقالت هيئة الإحصاء الكندية في استطلاع أجرته في الثلاثة أشهر الأولى من 2019 إن 646 ألف شخص اعترفوا بتعاطي القنب (الحشيش) للمرة الأولى، أي تقريبا ضعف العدد في نفس الفترة من العام السابق.

وأظهرت الدراسة الوطنية عن القنب أن 18 بالمئة من الكنديين فوق الـ15 عاما أقروا باستخدام القنب في الربع الأول من 2019، بارتفاع 4 نقاط مئوية عن العام السابق عليه. ووجدت الدراسة أن النمو الأكبر بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و 64 عاما.

ومنذ أن قننت كندا القنب في أكتوبر 2018 ، صار بإمكان الأشخاص فوق الـ18 عاما شراء وحيازة وتدخين ما يصل إلى 30 جراما من الماريجوانا. كما أصبحت الزراعة الخاصة من أجل الاستخدام الشخصي مسموحا بها في أغلب المناطق.

وأصبحت أوروجواي أول دولة تقنن بشكل كامل الماريجوانا في 2014.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً