المقاتلات الروسية تكثف الغارات على حماة وإدلب

المقاتلات الروسية تكثف الغارات على حماة وإدلب

كثفت الطائرات الحربية الروسية والمروحيات السورية غاراتها وقصفها على المناطق الخاضعة للمعارضة السورية في محافظتي إدلب وحماة، اليوم السبت. وقال قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير في تصريح خاص: “شنت المقاتلات الحربية الروسية والمروحية السورية أكثر من مئة غارة على 35 بلدة وقرية في ريف إدلب، بينها الهبيط، وسراقب، ودير سنبل، وكفرسجنه، وكنصفرة. وقتل جراء ذلك القصف 14 شخصاً وأكثر من 25 …




غارات على إدلب (أرشيف)


كثفت الطائرات الحربية الروسية والمروحيات السورية غاراتها وقصفها على المناطق الخاضعة للمعارضة السورية في محافظتي إدلب وحماة، اليوم السبت.

وقال قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير في تصريح خاص: “شنت المقاتلات الحربية الروسية والمروحية السورية أكثر من مئة غارة على 35 بلدة وقرية في ريف إدلب، بينها الهبيط، وسراقب، ودير سنبل، وكفرسجنه، وكنصفرة. وقتل جراء ذلك القصف 14 شخصاً وأكثر من 25 جريحاً”.
وأضاف القائد العسكري “قتل 7 عناصر من القوات الحكومية في استهداف موقعاً لهم بقنابل طائرات مسيرة على محور بلدة المشاريع في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، وتم تدمير دبابة وقتل طاقمها في جبهة المغير بريف حماة أيضاً”.
من جانبه، أكد مصدر مقرب من جيش العزة التابع للجيش السوري الحر، “قتل أكثر من 10 وجرح 15 من عناصر القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها على محور قلعة المضيق كما دمرت دباتين قرب حاجزي النخل وحاجز المكاتب”.

من جهته، قال مصدر في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية في محافظة إدلب، إنه “قتل 5 اشخاص بينهم امرأة وطفلة في بلدة كفرنبودة جراء قصف من المروحيات التابعة للقوات الحكومية، وألقت تلك الطائرات براميل متفجرة على محيط قرية الصهرية في جبل شحشبو بريف حماة الغربي، وقصفت طائرات حربية سورية بالصواريخ الفراغية قرية الحواش في ريف حماة الغربي، دمرت عدد من المنازل التي هجرها أغلب أهلها”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً