نظام “كيتو” الغذائي” لتخفيف أعراض سن اليأس

نظام “كيتو” الغذائي” لتخفيف أعراض سن اليأس

سن اليأس مرحلة طبيعية تضع علامة على نهاية فترة الخصوبة، ويمكن تأكيد الدخول في سن الياس بغياب الدورة الشهرية لمدة 12 شهراً في فترة من العُمر يتم فيها تجاوز سن الـ 50. وتدخل بعض النساء في مرحلة سن اليأس مبكراً بداية من الـ 42، ومع بداية المرحلة تشعر بأعراض مثل: الهبّات الساخنة، والأرق ليلاً، وعدم توازن الهرمونات. ويعتبر نظام …




يساعد نظام


سن اليأس مرحلة طبيعية تضع علامة على نهاية فترة الخصوبة، ويمكن تأكيد الدخول في سن الياس بغياب الدورة الشهرية لمدة 12 شهراً في فترة من العُمر يتم فيها تجاوز سن الـ 50. وتدخل بعض النساء في مرحلة سن اليأس مبكراً بداية من الـ 42، ومع بداية المرحلة تشعر بأعراض مثل: الهبّات الساخنة، والأرق ليلاً، وعدم توازن الهرمونات. ويعتبر نظام “كيتو الغذائي” طريقة مناسبة في التغذية لتخفيف أعراض سن اليأس.

يساعد “كيتو” على ضبط الساعة البيولوجية، وتخفيف الالتهابات والهبّات الساخنة

يعتمد نظام “كيتو” على زيادة كمية البروتين النباتي والحيواني والدهون الصحية (زيت الزيتون مثلاً)، مع تقليل الكربوهيدرات والدهون غير الصحية (كالزبدة وجلد الدجاج). ويوصف هذا النظام الغذائي لضبط الوزن والوقاية من السكري وتخفيف أثر عدم حساسية الجسم للأنسولين. لكن هناك فوائد أخرى له تنعكس إيجابياً على صحة المرأة خلال مرحلة سن اليأس.

توازن الهرمونات. نظراً لأن إنتاج جسم المرأة لهرمون الاستروجين يقل بعد الـ 30، يؤثر ذلك سلباً في مرحلة سن اليأس على توازن هرموني الأنسولين والكورتيزول، وهنا يلعب نظام “كيتو” دوراً إيجابياً في ضبط توازن الأنسولين وتقليل التقلبات الهرمونية.

الأرق. يساعد نظام “كيتو” على ضبط نسبة السكر بالدم، وينعكس ذلك إيجابياً على ضبط الساعة البيولوجية، وبالتالي تخفيف صعوبات النوم التي تصاحب الدخول في سن اليأس.

الهبّات الساخنة. من أعراض سن اليأس الشعور المفاجئ بارتفاع الحرارة وتزايد ضربات القلب مع زيادة العرق. ويساعد نظام “كيتو” على تقليل الالتهابات وبالتالي التخفيف من حدة هذه الهبّات.

النشاط الجنسي. انخفاض الرغبة الجنسية أحد أعراض مرحلة الدخول في سن اليأس. ويوفر نظام “كيتو” كمية أكبر من الدهون الصحية التي تساهم في تحسين امتصاص فيتامين “د”، الذي يلعب دوراً هاماً في تنشيط الرغبة الجنسية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً